اخبار عاجلةاخر الاخباراقتصاد عالميالرئيسية

أسواق المال العالمية… ارتفاع الأسهم الأمريكية و الأوروبية …وتراجع اليابانية بختام الثلاثاء

ارتفاع الأسهم الأمريكية و الأوروبية ...وتراجع اليابانية بختام الثلاثاء

أربيان بزنس مصر : اختتمت غالبية مؤشرات أسواق المال العالمية جلسة تداولات اليوم الثلاثاء على ارتفاع، حيث زادت الأسهم الأمريكية و الأوروبية ، بينما تراجعت اليابانية .

في وول ستريت ، اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية جلسة التداولات على ارتفاع ، حيث ربح “داو جونز” أكثر من 370 نقطة مع تطورات تجارية إيجابية.

وزاد مؤشر “داو جونز” بنحو 1.4 %، أو ما يعادل 372 نقطة ، عند مستوى 26279.9 نقطة “ستاندرد آند بورز” الأوسع نطاقاً بنحو 1.5 %، عند مستوى 2926.3 نقطة، وارتفع “ناسداك، وارتفع مؤشر” بنسبة 1.9 %، عند مستوى 8016.3 نقطة.

وقادت أسهم التكنولوجيا مكاسب البورصة الأمريكية مع ارتفاع سهم آبل بأكثر من4 %.

وانتعشت الأسهم الأمريكية بعد أن أعلن مكتب الممثل التجاري الولايات المتحدة حذف بعض السلع من قائمة المنتجات الواردات الصينية التي ستخضع لتعريفات جمركية بنسبة 10 %.

كما تم تأجيل تطبيق التعريفات على السلع الأخرى إلى 15 ديسمبر/كانون الأول المقبل بعد أعلن الرئيس الأمريكي عزمه فرض تعريفات على سلع صينية بقيمة 300 مليار دولار بداية من الشهر المقبل.

وذكر الرئيس الأمريكي أن موسم الكريسماس كان عاملاً أساسياً في قرار تأجيل فرض التعريفات على الصين.

وفي بيانات اقتصادية، ارتفعت أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة خلال الشهر الماضي وفقاً للتوقعات.

وفي أسواق دول القارة العجوز ، اختتمت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة التداولات على ارتفاع ، مع هدوء المخاوف التجارية بين الصين والولايات المتحدة.

و ارتفع مؤشر “ستوكس 600” بنسبة 0.5 %، عند مستوى 372.4 نقطة، وزاد “فوتسي” البريطاني بنسبة 0.3 %، عند مستوى 7250.9 نقطة، وصعد”مؤشر “داكس” الألماني بنسبة 0.6 %، عند مستوى 11750.1 نقطة، كما ارتفع مؤشر “كاك” الفرنسي بنسبة 1 %، عند مستوى 5363.07 نقطة.

وكانت أسهم قطاعي الموارد الأساسية والسيارات أكبر الرابحين في البورصات الأوروبية مع التطورات التجارية الإيجابية.

وأعلن مكتب الممثل التجاري في الولايات المتحدة تأجيل تطبيق التعريفات المقترحة على بعض السلع الصينية حتى 15 ديسمبر/كانون الأول المقبل، كما تم حذف بعض الواردات من القائمة التي ستخضع للرسوم الجمركية

كما أجرى المفاوضون التجاريون في الصين والولايات المتحدة محادثات هاتفية اليوم على آمل حل القضايا التجارية العالقة بينمها.

ويأتي صعود الأسهم الأوروبية تزامناً مع الاضطرابات السياسية حيث من المقرر أن يجتمع مجلس الشيوخ الإيطالي اليوم لتحديد موعد حجب الثقة من الحكومة، بعد أن أعلن حزب الرابطة اليميني الأسبوع الماضي أن ائتلافه الحاكم مع حركة الخمس نجوم قد انهار.

وفي سياق آخر، حدد بنك الشعب الصيني السعر المرجعي لليوان عند 7.0326 لكل دولار بأقوى من التوقعات، لكنه أعلى حاجز 7 يوانات للجلسة الرابعة على التوالي.

وفي طوكيو ، اختتمت مؤشرات الأسهم اليابانية جلسة التداولات على انخفاض ، بفعل مخاوف جديدة بشأن الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين واضطرابات في هونج كونج وارتفاع الين مما ألحق الضرر بالقطاعات المرتبطة بالدورة الاقتصادية والمُصدرين.

وهبط المؤشر نيكي 1.1 % عند مستوى 20455.44 نقطة، وهو أدنى مستوياته في أسبوع، بينما خسر المؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنحو 1.2 %، عند مستوى 1486.57 نقطة.

ومع إعادة فتح السوق، يدرس المستثمرون الأنباء التي جاءت في نهاية الأسبوع، والتي أثرت سلبا بالفعل على أسواق الأسهم في الخارج.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة إنه ليس مستعدا لإبرام اتفاق مع الصين حتى أنه شكك في عقد جولة محادثات تجارية في سبتمبر أيلول، مما أجج مخاوف من أن النزاع من المستبعد أن ينتهي قريبا.

وقالت مجموعة جولدمان ساكس يوم الأحد إنها لم تعد تتوقع إبرام اتفاق تجاري بين الصين والولايات المتحدة قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 2020.

أيضا تضررت المعنويات بفعل تصاعد احتجاجات في هونج كونج تسببت في إغلاق مطارها المزدحم يوم الاثنين.

ومن بين المؤشرات الفرعية البالغ عددها 33 في بورصة طوكيو، انخفض 32 مؤشرا، مع تصدر القطاعات المرتبطة بالدورة الاقتصادية مثل المؤشرات الفرعية الثلاثة للنفط ومنتجات الفحم، والحديد والصلب، والتعدين قائمة القطاعات الأسوأ أداء لتنخفض 4.5 %، و2.9 %، و2.8 %.

كما تضررت معنويات المستثمرين أيضا بفعل ارتفاع الين الذي دفع أسهم شركات التصدير للانخفاض، مع تراجع سهم سوبارو 3.6 %، وانخفاض سهم تي.دي.كيه 3.1 %.

وفي سوق العملة، ارتفع الين إلى 105.05 ين للدولار خلال نهاية الأسبوع الطويلة. ومع تساوي بقية العوامل الأخرى، يؤثر ارتفاع الين سلبا على أرباح شركات التصدير اليابانية.

وانخفض سهم بريدجستون 3.2 %، بعد أن توقعت شركة صناعة الإطارات أن ينخفض صافي الربح للعام بالكامل حتى ديسمبر كانون الأول 1 % ، إلى 290 مليار ين (2.75 مليار دولار) انخفاضا من التوقعات السابقة البالغة 300 مليار ين، لتعزو ذلك إلى تباطؤ الطلب في أمريكا الشمالية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock