اخبار عاجلةاخر الاخباراقتصاد عالميالرئيسية

أسواق المال العالمية… انخفاض الأسهم الأمريكية و الصينية بختام الإثنين…و ارتفاع الأوروبية و اليابانية

أسواق المال العالمية... انخفاض الأسهم الأمريكية و الصينية بختام الإثنين...و ارتفاع الأوروبية و اليابانية

أربيان بزنس مصر : اختتمت مؤشرات أسواق المال العالمية جلسة تداولات اليوم الإثنين ، أولى جلسات الأسبوع على تباين ، حيث انخفضت الأسهم الأمريكية و الصينية ، بينما ارتفعت الأوروبية و اليابانية .

في وول ستريت ،  اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية جلسة التداولات  على انخفاض ، عقب إعلان نتائج أعمال فصلية للشركات ومع ترقب التطورات التجارية.

وتراجع مؤشر “داو جونز” الصناعي بنسبة 0.1% ، عند مستوى 26385 نقطة، ونزل مؤشر “ستاندرد أند بورز” بنسبة 0.06% عند مستوى 2905.5 نقطة ، وتقلص مؤشر “ناسداك” بنسبة 0.1% ، عند مستوى 7976 نقطة.

وتصدر خسائر المؤشر الصناعي أسهم “جولدمان ساكس” و”جي.بي.مورجان” و”ميرسك” بهبوط 3.8%% و1.2% و1.2% على الترتيب.

وجاء هبوط “جولدمان ساكس” رغم إعلان تجاوز الأرباح الفصلية لتوقعات المحللين في الربع الأول من العام الجاري، لكن الإيرادات تراجعت بنحو 13% خلال نفس الفترة.

كما أعلن “سيتي جروب” تسجيل أرباح تفوق التقديرات في الربع الأول لكن الإيرادات جاءت دون التوقعات.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، تعافى مؤشر “إمباير ستيت” للإنتاج الصناعي في نيويورك خلال الشهر الجاري، بعد أن تراجع في مارس لأدنى مستوى في نحو عامين.

ومن المنتظر أن تستمر المفاوضات التجارية بين الولايات المتحدة والصين خلال الأسبوع الحالي، بعد إعلان قرب التوصل لآلية تنفيذية للتدابير المتفق عليها بين الجانبين.

وفي أسواق دول القارة العجوز ، اختتمت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة التداولات على ارتفاع ، مع تركيز المستثمرين على اقتراب نهاية المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين وإعلان نتائج أعمال للبنوك الأمريكية.

وزاد مؤشر “ستوكس 600” بنسبة 0.1% ، عند مستوى 388 نقطة، بينما استقر المؤشر البريطاني عند 7436.8 نقطة.

وارتفع المؤشر الألماني “داكس”، بنسبة 0.2% ، عند مستوى 12020نقطة ، كما صعد مؤشر “كاك” الفرنسي بنسبة 0.1% ، عند مستوى 5509 نقطة.

وتأتي مكاسب البورصات الأوروبية عقب تصريحات وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين في عطلة الأسبوع الماضي، بأن الجانبين قريبان من الجولة الأخيرة من المفاوضات التجارية، نقلاً عن وكالة رويترز.

وينظر المستثمرون باهتمام إلى نتائج الأعمال، حيث أعل بنكا جولدمان ساكس وسيتي جروب نتائج أعمال متباينة خلال الربع الأول من العام الجاري.

ويتابع المستثمرون كذلك التطورات الاقتصادية وسط حالة عدم اليقين بشأن نمو الاقتصاد العالمي، حيث يتوقع صندوق النقد تباطؤاً بالناتج المحلي الإجمالي في حين أشارت بيانات اقتصادية صينية لتحسن بالنشاط.

وفي طوكيو ، اختتمت مؤشرات الأسهم اليابانية جلسة التداولات على ارتفاع ، بدعم من تفاؤل المستثمرين إزاء الأداء الاقتصادي في الصين ، رغم تحذيرات من تباطؤ النمو- وفي ظل ترقب المزيد من نتائج أعمال الشركات في الولايات المتحدة.

و صعد مؤشر “نيكي” الياباني بنسبة 1.35% ، عند مستوى 22169 نقطة، كما ارتفع مؤشر “توبكس” بنسبة 1.40% ، عند مستوى 1627 نقطة.

ويترقب المستثمرون المزيد من نتائج أعمال الشركات، بعدما أسهمت النتائج القوية التي أفصحت عنها بعض المصارف الأمريكية الجمعة في تحقيق مؤشر “إس آند بي” لمكاسب أسبوعية للمرة الثالثة على التوالي.

ورغم المخاوف من تباطؤ الاقتصاد الصيني، فإن بيانات التجارة التي كشفت عنها بكين الجمعة قللت من هذه المخاوف، حيث أظهرت نمو الصادرات بنسبة 14.2% خلال مارس، مقارنة بتوقعات أشارت إلى 7.3%، وتسجيل البلاد لفائض يتجاوز 32 مليار دولار.

وفي بكين ، أنهت مؤشرات الأسهم الصينية جلسة التداولات على انخفاض ، بعد أن محت مكاسبها السابقة من الجلسة ، بضغط من جني الأرباح ومخاوف المستثمرين من احتمالات تشديد الحكومة لسياساتها في ظل تسارع التضخم ونمو الائتمان بأكثر من المتوقع خلال مارس الماضي.

وانخفض مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.35% ، عند مستوى 3177 نقطة، بعدما ارتفع بنسبة 2.1% خلال الجلسة، كما تقلص مؤشر شنتشن بنسبة 0.85% ، عند مستوى 1723 نقطة.

و أظهرت بيانات صادرة الجمعة لـ بنك الشعب الصيني ، عن تسجيل القروض الجديدة في البلاد 1.69 تريليون يوان (251.59 مليار دولار)، مقارنة بتوقعات أشارت إلى 1.2 تريليون يوان فقط خلال مارس الماضي.

ويعتقد محللون أن تجاوز الإقراض للتوقعات خلال الشهر الماضي، وفي ظل التضخم المرتفع نسبيًا، ربما يدفع الحكومة إلى وضع بعض القيود على خططها لتخفيف السياسات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock