اخبار عاجلةاخر الاخباراقتصاد عالمياقتصاد عربيالرئيسية

أسواق المال… تقرير بجلسة” الأربعاء”… تراجع الأمريكية و اليابانية و الأوروبية و الصينية …وتباين العربية

أسواق المال... تقرير بجلسة" الأربعاء"... تراجع الأمريكية و اليابانية و الأوروبية و الصينية ...وتباين العربية

أربيان بزنس مصر : شهدت أسواق المال اليوم الأربعاء حالة من عدم الإستقرار و التي كانت لها الأثر السلبي على غالبية الأسواق ، حيث تراجعت الأسهم الأمريكية و اليابانية و الأوروبية والصينية ، وتباين العربية.

أولاً : الأسواق العالمية ، اختتمت مؤشرات البورصات العالمية جلسة التداولات على تراجع ، حيث انخفضت الأمريكية و اليابانية و الأوروبية و الصينية.

في وول ستريت ، اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية جلسة التداولات على انخفاض ، حيث فقد “داو جونز” أكثر من 970 نقطة، وسط تحذير أن البلاد ستشهد أسبوعين مؤلمين للغاية بفعل أزمة فيروس كورونا.

وهبط مؤشر “داو جونز” الصناعي بنسبة 4.4 %، عند مستوى 20943.5 نقطة، وهو ما يعادل فقدان 973 نقطة، وانخفض مؤشر “ستاندرد آند بورز” بنسبة 4.4 %، عند مستوى 2470.5 نقطة، وتقلص مؤشر “ناسداك” بنسبة 4.4 % ، عند مستوى 7360.6 نقطة.

وجاء أداء “وول ستريت” في ختام تداولات اليوم الأربعاء وسط مخاوف متزايدة من تفشي الكورونا، وبالتزامن مع تراجع عوائد السندات الأمريكية وارتفاع الدولار بفعل هروب المستثمرين إلى الأصول الآمنة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حذر بالأمس أن على الولايات المتحدة الاستعداد لـ”أسبوعين مؤلمين للغاية” من تفشي الكورونا وتأثيراته، كما يتوقع مسؤولو البيت الأبيض ما بين 100 و240 حالة وفاة بسبب الفيروس في البلاد.

وكشفت بيانات اقتصادية أن الشركات الخاصة الأمريكية الغير زراعية ألغت 27 ألف وظيفة خلال الشهر الماضي، كما انكمش النشاط الصناعي في الولايات المتحدة خلال الشهر المنصرم.

وتسبب “كوفيد-19” في إغلاق الاقتصاد على الصعيد الوطني، ووقف الإنتاج مع دخول ملايين العمال الأمريكيين طابور البطالة، بعد أن أودى بحياة أكثر من 45 ألف شخص و أصاب ما يزيد عن 200 ألف شخص عالمياً حتى الآن.

وفي أسواق القارة العجوز ، اختتمت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة التداولات على انخفاض ، مع تصاعد المخاوف بشأن فيروس “كورونا” بعدما حذرت الولايات المتحدة من ارتفاع حصيلة الضحايا.

وهبط مؤشر “ستوكس 600” بنحو 2.9 %، عند مستوى 310.7 نقطة، وتراجع مؤشر “فوتسي” البريطاني بنسبة 3.8 %، عند مستوى 5454.5 نقطة ، وتقلص مؤشر “كاك” الفرنسي بنسبة 4.3 %، عند مستوى 4207.2 نقطة، ونزل مؤشر “داكس” الألماني بنسبة 3.9 %، عند مستوى 9544.7 نقطة.

وكانت البورصات الأوروبية شهدت خلال الربع الأول من العام الجاري أسوأ أداء فصلي منذ 2002 بخسائر تصل إلى 23 %.

وتراجعت أسهم قطاع السفر والترفيه بنحو 6.3 %، لتقود خسائر البورصات الأوروبية، كما انخفضت أسهم البنوك بنسبة 5.8 %، مع مطالب بنك إنجلترا بوقف توزيعات الأرباح خلال العام الجاري.

وجاء أداء الأسهم الأوروبية السلبي وسط استمرار المعنويات المحطمة حول “كورونا”، حيث حذر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالأمس من أن الولايات المتحدة ستشهد أسبوعين مؤلمين للغاية بسبب الطفرة المحتملة في عدد الإصابة بالوباء سريع الانتشار.

وارتفع عدد ضحايا الفيروس في الولايات المتحدة إلى 190 ألف حالة إصابة وما يزيد عن 4 آلاف حالة وفاة حتى الآن.

ويتوقع مسؤولو البيت الأبيض أن يتراوح عدد الوفيات في الولايات المتحدة بين 100 إلى 240 ألف شخص خلال ذروة الوباء المحتملة في الأسبوعين القادمين، واللتان وصفهما الرئيس الأمريكي بأنهم سيكونان “مؤلمين للغاية”

بينما صعد عدد الإصابات في كل من إيطاليا وإسبانيا إلى أكثر من 105.700 ألف حالة و102 ألف حالة على الترتيب، بحسب خريطة جامعة “جونز هوبكينز” الأمريكية.

وعلى صعيد البيانات الأوروبية، انكمش النشاط الصناعي في منطقة اليورو خلال الشهر الماضي، في حين تراجع معدل البطالة حلال فبراير/شباط الماضي لأدنى مستوى في 12 عاماً.

وفي طوكيو ، اختتمت مؤشرات الأسهم اليابانية جلسة التداولات على انخفاض ، بعد صدور بيانات ثقة أعمال الشركات الصناعية والتي أظهرت تراجعها لأول مرة منذ سبع سنوات.

وهبط مؤشر “نيكي” بنحو 4.5% ، أو 852 نقطة ، عند مستوى 18065 نقطة، وتراجع المؤشر الأوسع نطاقاً “توبكس” بنسبة 3.7% ، عند مستوى 1351 نقطة.

وأظهر مسح “تانكان” الفصلي الصادر عن بنك اليابان تراجع ثقة أعمال الشركات المصنعة لأول مرة منذ عام 2013، تزامناً مع انخفاض الطلب وتعطل سلاسل التوريد نتيجة تفشي فيروس “كورونا”.

وفي بكين ، اختتمت مؤشرات الأسهم الصينية جلسة التداولات على انخفاض ، بالرغم من إعلان بيانات اقتصادية إيجابية، وتزامناً مع تراجع أسواق الأسهم العالمية وسط مخاوف زيادة الإصابات بفيروس “كورونا” بصورة حادة في الفترة المقبلة.

وانخفض مؤشر “شنغهاي المركب” بنسبة 0.6% ، عند مستوى 2735 نقطة، وتقلص مؤشر “شنتشن المركب” بنسبة 0.4% ، عند مستوى 1660.08 نقطة.

وأعلنت الصين عن تسجيل 36 حالة إصابة جديدة بفيروس “كورونا”، جميعها باستثناء حالة واحدة لأشخاص قادمين من خارج البلاد.

وكشفت بيانات “آي إتش إس ماركت”/”كاسين”، أن مؤشر مديري المشتريات الصناعي ارتفع إلى 50.1 نقطة في مارس، مقارنة بـ40.3 نقطة في فبراير.

ثانياً : الأسواق العربية ، اختتمت مؤشرات البورصات العربية جلسة التداولات  على تباين ، حيث انضمت بورصة ، الخرطوم ، بيروت ، تونس ، السوق السعودي – ” تاسي” ، سوق أبو ظبي للأوراق المالية ، السوق الموازية – ” نمو ” ، للقائمة الخضراء ، بينما انضمت بورصة مصر ، الكويت ، قطر ، سوق دبي المالي ، البحرين ، مسقط ، للقائمة الحمراء ، بينما تباينت مصر ، و تعطلت العراق و عمَّان ، وفلسطين ، بسبب ” كورونا”.

في مصر ، اختتمت مؤشرات البورصة جلسة التداولات على انخفاض ، حيث تراجع المؤشر الرئيسي “إيجى إكس 30” بنسبة 1.76% ، عند مستوى 9424 نقطة، وهبط مؤشر “إيجى إكس 50” بنسبة 1.43% ، عند مستوى 1329 نقطة، ونزل مؤشر “إيجى إكس 30 محدد الأوزان” بنسبة 1.75% ، عند مستوى 10890 نقطة، وانخفض مؤشر إيجى إكس 30 للعائد الكلى بنسبة 1.38% ، عند مستوى 3525 نقطة، كما تقلص مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70 متساوى الأوزان” بنسبة 0.87% ، عند مستوى 986 نقطة، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 100” بنسبة 1.26% ، عند مستوى 1017 نقطة، بينما زاد مؤشر بورصة النيل بنسبة 2.38% ، عند مستوى 702 نقطة.

وارتفعت أسهم 38 شركة ، وتراجعت أسهم 94 شركة، بينما استقرت أسهم 37 شركة.

وانخفض رأس المال السوقى للبورصة بنحو 6.8 مليار جنيه ، عند مستوى 526.068 مليار جنيه.

وسجل حجم التداول على الأسهم 197.3 مليون ورقة مالية بقيمة 645.5 جنيه، عبر تنفيذ 22.9 ألف عملية لعدد 169 شركة، وسجلت تعاملات المصريين 63.06% من إجمالى التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 33.47%، والعرب على 3.47% ، واستحوذت المؤسسات على 61.54% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 38.45%.

وجاء صافى تعاملات المؤسسات العربية والأجنبية للبيع بقيمة 4.7 مليون جنيه، 280.8 مليون جنيه، على التوالى، بينما جاء صافى تعاملات الأفراد المصريين والعرب والأجانب والمؤسسات المصرية للشراء بقيمة 23.5 مليون جنيه، 3.7 مليون جنيه، 540.2 ألف جنيه، 257.7 مليون جنيه، على التوالي.

وفغي السعودية ، أغلق المؤشر السعودي – ” تاسي ” جلسة التداولات على ارتفاع بنسبة 1% ، عند مستوى 6569 نقطة ، وسط قيمة تداولات بلغت نحو 3,427,210,796.00 ريال.

وسجل حجم التداول نحو 170,891,066.00 سهم ، بقيمة سوقية بلغت نحو 1,536,039.76 ريال، بعدد 96,760.00 صفقة.

وارتفع سهم “أرامكو السعودية” بأكثر من 1 % ، عند 30.60 ريال، وزاد سهم “اس تي سي” بنسبة 3 %، عند 90 ريال.

وصعد سهم “الأندلس العقارية” بنسبة 8 % عند 15.80 ريال، عقب إعلان الشركة عن توزيعات نقدية بواقع ريال للسهم عن العام 2019.

وتصدر سهم “الكابلات” الارتفاعات بالنسبة القصوى عند 11.48 ريال، وكانت الشركة ، و أعلنت عن تسجيل أرباح في الربع الرابع 2019 بقيمة 12.4 مليون ريال.

وفي المقابل، انخفض سهم “التصنيع الوطنية” بأكثر من 2 % عند 9 ريالات، وسجلت الشركة خسائر بقيمة 2077 مليون ريال في الربع الرابع 2019.

وتراجع سهم “الدوائية” بنحو 4 % عند 25.95 ريال، عقب إعلان النتائج المالية.

كما أنهى مؤشر السوق الموازية – ” نمو ” جلسة التداولات  على ارتفاع بنسبة 2.4% ، عند مستوى 5392 نقطة وسط قيمة تداولات بلغت نحو 7,034,861.00 مليون ريال .

وسجل حجم التداول نحو 209,327.00 سهم، بقيمة سوقية بلغت نحو 1,762.60 ريال ، من خلال 448.00 صفقة.

وارتفع مؤشر “نمو حد أعلى” بنسبة 2 % عند 5626 نقطة.

وصعد سهم “بحر العرب” بنسبة 5 % ، عند 23 ريالًا، وارتفع سهم “الوطنية للبناء والتسويق” بنسبة 2 %، عند 170 ريال.

وفي الإمارات ،  اختتم مؤشر سوق دبي المالي جلسة التداولات  على انخفاض ، بنسبة 2.85 % ، عند مستوى 1721 نقطة ، وسط قيمة إجمالية سجلت نحو 160 مليون درهم .

وتم التداول على أسهم 31 شركة ، ارتفعت منها أسهم 4 شركات ، وتراجعت أسهم 26 شركة، بينما استقرت أسهم شركة واحدة.

وهبط سهم الاتحاد العقارية بنسبة 1.4% ، عند 0.2 درهم، وبتداولات تجاوزت 15 مليون سهم، وتراجع سهم دبي الإسلامي بنسبة 5% عند 3.42 درهم، وبتداولات تجاوزت 11 مليون سهم ، ونزل سهم إعمار مولز بنسبة 3.7% ، عند 1.03 درهم، وبتداولات تجاوزت 11 مليون سهم، بينما هبط سهم العربية للطيران بنسبة 4.9% عند 0.9 درهم، وبتداولات تجاوزت 7 ملايين سهم.

وجاء سهم إعمار العقارية الأكثر تداولاً والمنخفض بنحو 5% ،عند 2.11 درهم، وبتداولات قاربت 23 مليون سهم.

بينما اختتم مؤشر سوق أبو ظبي للأوراق المالية جلسة التداولات على ارتفاع بنسبة 0.28 % ، عند مستوى 3745 نقطة، وسط قيمة تداولات بلغت نحو 153 مليون درهم .

وتراجع سهم الدار العقارية بنسبة 3.3% ، عند 1.49 درهم، وبتداولات قاربت 11 مليون سهم، وتقلص سهم دانة غاز بنسبة 1.8% ،عند 0.56 درهم، وبتداولات تجاوزت 8 ملايين سهم ، وهبط سهم رأس الخيمة العقارية بنسبة 4.8% عند 4.63 درهم، وبتداولات قاربت 8 ملايين سهم، ونزل سهم أبوظبي الإسلامي بنسبة 3.3% عند 3.9 درهم، وبتداولات قاربت 7 ملايين سهم.

وفي سلطنة عُمان ،  أغلق المؤشر العام لسوق مسقط للأوراق المالية جلسة التداولات على انخفاض بنسبة 0.68 % ، عند مستوى 3424.99 نقطة ، فاقداً نحو 23.3 نقطة.

وعلى مستوى القطاعات ، هبط مؤشر قطاع الصناعة بنسبة 0.83 %، وتقلص مؤشر القطاع المالي بنسبة 0.54 % ، ونزل مؤشر قطاع الخدمات بنسبة 0.34 %،

وتصدر سهم عُمان للمرطبات الانخفاضات بنسبة 9.09 %، ونزل سهم جلفار للهندسة بنسبة 2.22 % ،ونزل سهم الباطنة للطاقة بنسبة 3.92 %، وانخفض سهم عمان للاستثمارات بنسبة 3.37 %، وانخفض سهم بنك مسقط بنسبة 2.48 %، وتقلص سهم البنك الوطني بنسبة 1.87 %، ونزل سهم بنك نزوى بنسبة 1.11 % ،

بينما تصدر سهم عمان والإمارات الارتفاعات بنسبة 4.17 %.

وتصدر البنك الوطني العماني الأسهم الأنشط حجماً وقيمة اليوم، بتداول 2.65 مليون سهم، فيما تصدر بنك مسقط النشاط قيمةً بنحو 414.68 ألف ريال.

وانخفض حجم التداولات إلى 4.74 مليون سهم، وتراجعت قيمة التداولات إلى 610.53 ألف ريال.

وفي قطر ، اختتم المؤشر العام للبورصة جلسة التداولات  على انخفاض بنسبة 0.15 %، عند مستوى 8,195.02 نقطة ، فاقداً نحو12.22 نقطة .

وتراجع مؤشر بورصة قطرالريان الإسلامي – السعري بنسبة 0.25 % ، عند مستوى1,755.91 نقطة.

كما تقلص مؤشر بورصة قطرالريان الإسلامي بنسبة 0.25 % ، عند مستوى3,109.66 نقطة.

وسجلت حجم التداول نحو 82,913,589 سهم ، كما سجلت قيمة التداولات نحو 172,539,706.70 ريال، سجل عدد الصفقات 4.847 صفقة.

وتم التداول على أسهم 46 شركة ، ارتفعت منها أسهم 21 شركة ، وانخفضت أسهم 22 شركة ، بينما استقرت أسهم 3 شركات.

وعلى مستوى القطاعات ، فقد ارتفع مؤشر قطاع البنوك والخدمات المالية بنسبة 0.12 %، عند مستوى 3,702.92 نقطة ، وزاد مؤشر قطاع الصناعة بنسبة 0.52 % ، عند مستوى 2.053.13 نقطة ، بينما تقلص مؤشر قطاع النقل بنسبة 0.19 % ،عند مستوى 2,233.16 نقطة ، و نزل مؤشر قطاع العقارات 0.52 %، عند مستوى 1,214.93 نقطة ، و ارتفع مؤشر قطاع التأمين نسبة 0.34 % ،عند مستوى 2,009.32 نقطة ، كما صعد مؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 0.84 % ، عند مستوى 761.148 نقطة ، و نما مؤشر قطاع البضائع و الخدمات و الإستهلاكية بنسبة 0.07 % عند مستوى 6.589.16 نقطة.

وفي البحرين ،  اختتم المؤشر العام للبورصة جلسة التداولات على انخفاض بنسبة 0.69 %، عند مستوى 1,341.25 نقطة ، فاقداً نحو9.37 نقطة .

وسجلت كمية التداول نحو 2,101,236.00 سهم، كما سجلت قيمة التداولات نحو 409,466.97 دينار، كما بلغت القيمة السوقية للأسهم نحو 8,445,339,195 دينار.

وعلى مستوى القطاعات ، فقد هبط مؤشر قطاع البنوك التجارية بنسبة 16.75 %، عند مستوى 3,087.00 نقطة ، وانخفض مؤشر قطاع الاستثمار بنسبة 8.93 % ، عند مستوى 617.33 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع التأمين ،عند مستوى 1,545.39 نقطة ، كما تقلص مؤشر قطاع الخدمات بنسبة 7,08 %، عند مستوى 1,333.78 نقطة ، و استقر مؤشر قطاع الفنادق و السياحة ،عند مستوى 2,188.75 نقطة ، كما استقر قطاع الصناعة ، عند مستوى 597.01 نقطة.

وارتفع سهم بنك البحرين و الكويت بنسبة 1.00 % ، وزاد سهم بنك البحرين الوطني بنسبة 0.48 % .

و تصدر التراجعات سهم المؤسسة العربية المصرفية بنسبة 5.78 % ، ونزل سهم إي بي إم تيرمينالز البحرين بنسبة 4.35 %، وتراجع سهم البنك الأهلي المتحد بنسبة 0.69 %، وتقلص سهم مجموعة جي اف اتش المالية بنسبة 0.50 %، وهبط سهم شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية بنسبة 0.28 %.

وفي الكويت ،  أغلقت مؤشرات البورصة جلسة التداولات  على انخفاض ، حيث تراجع مؤشر السوق الأول بنسبة 1.37 %، عند مستوى 5,108.52 نقطة ، ونزل مؤشر الرئيسي 50 بنسبة 1.29% ، عند مستوى 3.946.73 نقطة ، وتقلض مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 1.08 % ، عند مستوى 4,039.21 نقطة ، وانخفض مؤشر السوق العام نحو 1.55% ،عند مستوى 4,748.02 نقطة .

وسجلت القيمة المتداولة 20,329,293.876 دينار، بينما بلغت كمية التداولات نحو 99,095,452 سهم ، بعدد 7,698 صفقة .

وتصدر سهم ” الإنماء” قائمة الارتفاعات بنسبة 8.00 % ، بينما تصدر سهم ” كميفك” قائمة الانخفاضات بنسبة 14.16 %.

كما تصدر سهم ” أعيان ” كمية التداولات و المنخفض بنسبة 3.42 % ، كما تصدر سهم ” بيتك” قيمة التداولات و المتراجع بنحو 0.63 %

و على مستوى القطاعات ، فقد هبط مؤشر قطاع الاتصالات عند مستوى 904.32 نقطة، و تقلص مؤشر قطاع البنوك عند مستوى 1,097.44 نقطة، وتراجع مؤشر قطاع التأمين عند مستوى 957.34 نقطة، و استقر مؤشر قطاع التكنولوجيا عند مستوى 443.78 نقطة ، و نزل مؤشر قطاع الخدمات الاستهلاكية عند مستوى714.02 نقطة ، و انخفض مؤشر قطاع الخدمات المالية عند مستوى 827.79 نقطة ، و استقر مؤشر قطاع الرعاية الصحية عند مستوى 851.29 نقطة ، و هبط مؤشر قطاع السلع الاستهلاكية عند مستوى 615.91 نقطة ، و تراجع مؤشر قطاع الصناعة عند مستوى 676.25 نقطة ، و ارتفع مؤشر قطاع العقارات عند مستوى 829.13 نقطة، استقر مؤشر قطاع المنافع عند مستوى 1,000.00 نقطة، كما تقلص مؤشر قطاع المواد الاساسية عند مستوى 628.46 نقطة، و ارتفع مؤشر قطاع النفط و الغاز عند مستوى 1.097.49 نقطة .

وفي السودان ،  أنهى المؤشر العام لسوق الخرطوم للأوراق المالية جلسة التداولات على ارتفاع بنسبة 0.02 % ،عند مستوى 17,052.460 نقطة ، رباحاً نحو 2.826 نقطة.

وبلغت قيمة التدولات نحو 33,912,052.710 جنيه ، بينما سجلت كمية التداوت 2,264,138 أسهم ، بعدد صفقات بلغ نحو 65 صفقة.

وتم التداول على أسهم 14 شركة ، ارتفعت أسهم 4 شركات ، و استقرت منها أسهم 10 شركات ، بينما لم تتراجع أسهم أي شركة.

وارتفع مؤشر قطاع البنوك و شركات الاستثماربنسبة 0.05 %، عند مستوى 5,777.800 نقطة، كما استقر مؤشر قطاع التأمين عند مستوى 2,000.000 نقطة ، واستقر مؤشرقطاع الصناعة ، عند مستوى 4.344.200 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع التجارة ، عند مستوى 134,026.0290 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع الاستثمار و التنمية عند مستوى 2,034.700 نقطة، واستقر مؤشر قطاع الزراعة عند مستوى 2,000.000 ، كما استقر مؤشر قطاع الاتصالات والوسائط ، عند مستوى 7,220.290 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع شركات الوساطة عند مستوى 2,306.520 نقطة.

وفي لبنان ، أنهت بورصة بيروت جلسة التداولات على ارتفاع بنسبة 1.23 % ، حيث بلغت قيمة رأس المال للشركات المدرجة نحو 6,281 مليون دولار .

وبلغت حجم التداول نحو 66,882 سهم ، بينما سجلت قيمة التداولات نحو 650,128 دولار ، بعدد صفقات بلغ نحو 39 عملية.

وتم التداول على أسهم شركتان ، ارتفعت أسهم شركتان .

وفي المغرب ،  اختتمت مؤشرات بورصة الدار البيضاء جلسة التداولات  على انخفاض ، حيث هبط مؤشر مازي بنسبة 0.81 %، عند مستوى 9.626,05 نقطة.

وتقلص مؤشر FTSE CSE Morocco 15 بنسبة 1.05 % ، عند مستوى 8.462.22 نقطة.

ونزل مؤشر Casablanca ESG 10 بنسبة 1.27 %، مستوى 732.88 نقطة.

وانخفض مؤشر مادكس العالم نحو 0.83 % ، عند مستوى 7.811.10 نقطة .

كما خسر مؤشر FTSE CSE Morocco All-Liquid نحو 0.95 %، عند مستوى 8.181.20 نقطة .

وسجل حجم المعاملات نحو 123.369.772.69 درهم

وتصدر الارتفاعات سهم اب مغرب كوم بنسبة 3.99 % ، بينما تصدر التراجعات سهم مناجم بنسبة 4.00 %.

وعلى مستوى القطاعات ، فقد ارتفع مؤشر 5 قطاعات في مقدمتها الموزعون بنسبة 1.19% ، و استقر مؤشر 9 قطاعات ، بينما تراجع 10 قطاعاً ، في مقدمتهما المشاركة والترويج العقاري بنسبة 3.31 %.

وفي تونس ، أغلقت مؤشرات البورصة جلسة التداولات  على ارتفاع ، حيث زاد مؤشر توناندكس بنسبة 0.09 %، عند مستوى 6.489.36 نقطة .

كما صعد مؤشر توناندكس 20 بنسبة 0.03 % ، عند مستوى 2.805.02 نقطة.

وتم التداول على أسهم 64 شركة ، ارتفعت منها أسهم 32 شركات ، و تراجعت منها أسهم 19 شركة ، بينما استقرت أسهم 13 شركات .

وسجل عدد الأسهم نحو 435.059 سهم ، بينما سجل حجم المعاملات نحو 2.163.257 دينار.

وتضمنت الأسهم المرتفعة سهم لاندور بنسبة 2.97 % ، ونما سهم مجمع دليس القابضة بنسبة 2.96 % ، وزاد سهم الوفاق الدولي للبنوك بنسبة 2.94 %، وصعد سهم سلكوم بنسبة 2.93 % ، وارتفع سهم السكني بنسبة 2.85 %.

وفي المقابل تصدر الانخفاضات التونسية للايجار المالي بنسبة 2.88 % ، و تقلص سهم آي تاك بنسبة 2.50 %، ونزل سهم أوفيس بلاست بنسبة 2.46 %، وتراجع سهم شركة مشعل الأثاث بنسبة 2.23 % ، تبعه شركة النقل بنسبة 1.68 %.

وفي أسواق الذهب ، اختتمت أسعار الذهب جلسة التداولات على انخفاض ،حيث تراجع الأصفر ، مع مكاسب الدولار وسط تصاعد المخاوف حيال وباء الكورونا ، كما تقلص الأسود ، بعد بيانات المخزونات الأمريكية.

أولاً الذهب الأصفر ، اختتمت أسعار المعدن النفيس جلسة التداولات على انخفاض ، أولى جلسات الربع الثاني من العام الحالي ، مع مكاسب الدولار وسط تصاعد المخاوف حيال وباء الكورونا.

ونزل سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب تسليم شهر يونيو/حزيران بنحو 0.3 %، مسجلاً 1591.40 دولار للأوقية، بعد أن سجل مستوى في الاتجاه الصاعد 1612.40 دولار، ومستوى 1576 دولاراً للأوقية في الاتجاه الهبوطي.

بينما ارتفع سعر التسليم الفوري بنسبة 0.3 %، إلى 1582.48 دولار للأوقية.

وخلال ذلك، ارتفع المؤشر الرئيسي للدولار مقابل 6 عملات رئيسية بنحو 0.7 %، مسجلاً 99.78.

وشهدت أسعار المعدن الأصفر تقلبات ملحوظة خلال الجلسة لكنها أغلقت على هبوط مع مكاسب قوية للدولار وسط مخاوف ركود عميق للاقتصاد العالمي.

فيما كشفت بيانات اقتصادية عن إلغاء القطاع الخاص الأمريكي لـ27 ألف وظيفة خلال الشهر الماضي، كما انكمش النشاط الصناعي في الولايات المتحدة مع تراجع الإنتاج والطلبيات الجديدة.

وكان الذهب حقق مكاسب قوية خلال التعاملات وسط تفاقم المخاوف بين صفوف المستثمرين حول وباء الكورونا، الذي أصاب أكثر من 900 ألف شخص حول العالم حتى الآن.

وتأتي هذه المعنويات بعد تحذيرات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الموقف في البلاد خلال الأسبوعين القادمين واصفاً إياهم بأنهما سيكونان “مؤلمين للغاية”.

ويتزامن ذلك مع استمرار جهود بنك الاحتياطي الفيدرالي في دعم الأسواق والاقتصاد، حيث قرر بالأمس توسيع قدرة عشرات البنوك المركزي الأجنبية على الوصول إلى الدولار الأمريكي خلال الأزمة عبر السماح لهم بتبادل حيازتهم من سندات الخزانة مقابل قروض دولارية لمدة ليلة واحدة.

ثانياً الذهب الأسود ، اختتمت أسعار النفط جلسة التداولات على انخفاض ، في جلسة متقلبة بعد بيانات المخزونات الأمريكية.

وانخفض سعر العقود الآجلة لخام “نايمكس” الأمريكي تسليم مايو/آيار بنحو 0.8 %، عند مستوى 20.31 دولار للبرميل بعد أن سجل مستوى 21.11 دولار للبرميل خلال التعاملات.

كما هبط سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر يونيو/حزيران بنحو 5.8 %، إلى 24.82 دولار للبرميل.

وكشفت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية عن ارتفاع مخزونات النفط بنحو 13.8 مليون برميل بأكثر من التوقعات خلال الأسبوع الماضي، في حين استقر إنتاج الولايات المتحدة من الخام قرب مستوى قياسي مرتفع.

وتقترب أسعار الذهب الأسود من أدنى مستوياتها منذ عام 2002 والتي سجلتها في وقت سابق من هذا الأسبوع وسط أزمة كورونا الجارية التي تتسبب في تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي وبالتبعية تقلص الطلب على النفط.

ولم تتوصل منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” بقيادة السعودية ومنتجي الخام الآخرين وعلى رأسهم روسيا بالأمس إلى اتفاق بشأن إبرام اجتماع خلال الشهر الجاري لمناقشة تراجع الأسعار.

لكن قال الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” إن كبار منتجي النفط سوف يجتمعون لوقف انهيار الأسعار.

وارتفع إنتاج أوبك النفطي بنحو 150 ألف برميل يومياً خلال الشهر الماضي، بحسب مسح لوكالة “بلومبرج”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock