اخبار عاجلةاخر الاخبارالبوم صورالرئيسيةصناعة واسواق

الاستثمار تبحث زيادة المشروعات الألمانية في مصر خلال 2019…صور

الاستثمار تبحث زيادة المشروعات الألمانية في مصر خلال 2019...صور

أربيان بزنس مصر : أكدت وزيرة التعاون الدولي سحر نصر، إن حجم الاستثمارات الألمانية في مصر خلال الفترة الحالية بلغ 7.4 مليار دولار.

وأضافت الوزيرة في بيان، اليوم الثلاثاء، أن قيمة التعاون الإنمائي بين مصر وألمانيا بلغت حتى الآن نحو 2.4 مليار دولار.

جاء ذلك جاء خلال لقاء سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، وطارق شوقي، وزير التربية والتعليم، ومحمود شعراوي، وزير التنمية المحلية، وأشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، مائدة مستديرة مع الجانب الألماني لتحديد الخطوات النهائية المتعلقة بالمشروعات المستقبلية لعام 2019.

وذكرت سحر أن الحكومة المصرية لديها تقدير كبير للمساهمات الألمانية الإنمائية في مصر، التي تتسم بالكفاءة والاستدامة والاتساق مع خطط التنمية الوطنية لمصر، لذا فالحكومة المصرية ترغب دائماً في التوسع في التعاون الإنمائي والاستثماري بين البلدين.

جاء الاجتماع في إطار متابعة نتائج زيارة مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء إلى العاصمة الألمانية برلين، والتحضير لاجتماعات لدورة الرابعة للجنة الثنائية المصرية الألمانية المزمع عقدها خلال الفترة المقبلة.

وأكدت سحر نصر، أهمية استمرار نجاح التعاون الاستثماري والتنموي بين الجانبين، الذي انعكس على كثير من القطاعات الاقتصادية والاجتماعية في مصر، وأهمها الطاقة والبنية الأساسية.

وأضافت الوزيرة، أن هذا الاجتماع لاستكمال المشاركات التي قام بها مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أثناء زيارته لألمانيا الشهر الماضي، ومشاركته في الدورة الثانية والعشرين لمنتدى الأعمال العربي الألماني.

وأشارت إلى أن مجالات التعاون الأساسية التي تمت مناقشتها بين الجانبين تشمل أربع مجالات هي قطاع الطاقة والطاقة المتجددة، وقطاع التنمية المستدامة، الذي يشمل المشروعات الصغيرة والمتوسطة والتعليم الفني والشباب والمرأة والتنمية الاجتماعية، ومشروعات البنية الاساسية والري.

من جانبه، قال وزير التربية والتعليم، إن هناك توجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسي بنقل الخبرات الألمانية في مجال التعليم مثل ما تم مع اليابان.

وأشار طارق شوقي، إلى أن الوزارة خطت خطوات كبيرة في تنفيذ استراتيجية تطوير التعليم الفني في مصر بالشراكة مع شركاء التنمية في ألمانيا، ومن أهم ملامح التعاون الألماني التي تم بحثها إنشاء هيئة لضمان جودة التعليم الفني وإنشاء أكاديمية لإعداد وتخريج معلمين التعليم الفني وإنشاء وحدة لتحسين جودة التعليم الفني تابعة لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني والتعاون مع القطاع الخاص.

وفي سياق متصل قال وزير التنمية المحلية، إن المشروعات القائمة مع الجانب الألماني شهدت نجاحاً كبيراً خلال الفترة الماضية، موضحاً أن الوزارة وضعت نظاماً لتلقي الشكاوى من المواطنين وتركزت أكثر الشكاوى على إزالة المخلفات وهو الأمر الذي اتخذت فيه الوزارة بالتنسيق مع عدد من الوزارات المعنية خطوات كبيرة خلال الشهور الماضية في إطار تنفيذ توجيهات القيادة السياسية.

وتابع محمد شعراوي، أن الوزارة تهتم بالتعاون مع كافة الشركاء الدوليين العاملين في مصر لإحداث التنمية الشاملة في كافة المحافظات والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للمواطنين، مشيراً إلى أنه يتم التنسيق مع الجانب الألماني في رفع كفاءة العاملين بالإدارة المحلية وتدريب الكوادر الشبابية بالمحافظات على العمل بالمحليات والتجاوب مع كافة المبادرات والأفكار التي يقوموا بطرحها.

مصر وألمانيا تبحثان المشروعات المستقبلية لعام 2019

وتطرق أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، إلى التعاون بين مصر والمانيا في تطوير مراكز الشباب وتدريب الشباب على المهارات القيادية، مشيراً إلى أن 60 بالمائة من سكان مصر هم من الشباب، موضحاً أن الحكومة المصرية تضع أولوية للاستثمار في العنصر البشري.

وقال أندرياس كوك، مدير الوكالة الألمانية للتعاون الدولي في مصر، إن مصر خطت خطوات كبيرة في تطوير القدرات المؤسسية والإصلاح التشريعي ودعم دور القطاع الخاص في الاقتصاد وتحسين جودة التعليم، كما شهدت تطورات كبيرة في مجال الطاقة، والتعاون بين الدولتين واضح في نجاح محطات شركة سيمنز في دعم منظومة الطاقة في مصر.

وأشاد أندرياس كوك بالجهود المبذولة في مجال إعادة تدوير المخلفات الصلبة، مشيراً إلى تصميم الجانب الألماني على التوسع في التعاون الإنمائي مع مصر، بعد النتائج الإيجابية المشهودة خلال السنوات القليلة الماضية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock