اخر الاخباربنوك وتأمين

” البنك العربى الأفريقى ” : إطلاق أول مجموعة وحدات شحن محمول بالطاقة الشمسية بمصر

كتب : محمد علي
قدم البنك العربى الأفريقى الدولى أول مجموعة من وحدات شحن الهواتف المحمولة بالطاقة الشمسية، وهو النموذج الأول من نوعه فى مصر لأحد شباب رواد الاعمال المصريين.

تعد وحدة الشحن بالطاقة الشمسية نموذج ناجح لتوليد الكهرباء وتوظيف الطاقة النظيفة لتلبية احتياجات مستخدمى الهواتف المحمولة لشحن أجهزتهم فى الأماكن التى تحظى بوفرة من الإضاءة الطبيعية، ويتعذر فيها وجود مصادر للكهرباء.

وبحسب بيان فإن وحدات الشحن بالطاقة الشمسية تقوم بتوليد الكهرباء من أشعة الشمس وتحويلها عن طريق اللوحات الضوئية Photovoltaic panel الى طاقة كهربائية تقوم بتغذية الهواتف المحمولة بالقدر المناسب من الطاقة الكهربائية، والتى تكفى لشحن9 هواتف محمولة فى نفس الوقت وإنتاج 250 وات فى الساعة، مما يوفر فى استهلاك الطاقة والحد من انبعاثات غازات الدفيئة التى تعد من الأسباب الرئيسية لظاهرة الاحتباس الحرارى.

تحتوى وحدات الشحن بالطاقة الشمسية على 9 خزائن حديدية مزودة باقفال ذات 4 أرقام سرية وكل خزينة مجهزة بمجموعة من كابلات الشحن لتناسب جميع انواع الهواتف المحمولة.

وحدات شحن الهاتف المحمول بالطاقة الشمسية هى ابتكار أحد الطلاب الجامعيين المصريين الذى لم يتجاوز عمره 21 عاماً، آمن بقدرته الخلاقة وأصر على مواجهه التحديات والعقبات الأولية لإخراج مشروع يفيد مصر والعالم اجمع.

من جانبه قال حسن عبد الله، الرئيس التنفيذى للبنك العربى الافريقى الدولى :” يؤمن البنك بمبدأ تمكين الشباب المصرى من خلال تشجيع ريادة الاعمال واتاحة الإمكانيات المناسبة وتوفير فرص المشاركة الفعالة فى الحياة العملية لتنفيذ واخراج مشروعات هادفة وجادة لخدمة المجتمع والاقتصاد المصرى فالعقول الشابة تخلق أعظم الأفكار .”

وعلق الطالب المبتكر مصطفى أشرف قائلا: “إن من أهم الصعوبات التى واجهتنى أثناء تنفيذ مشروعى هى صعوبة إقناع الجهات الممولة لضعف خبراتى الناتج عن صغر سنى، بالإضافة الى عدم المامى التام بأسعار وتكاليف الخامات المستخدمة لتنفيذ الوحدات، ولكن بتشجيع البنك العربى الأفريقى الدولى وتحفيزه استطعت تنفيذ 6 وحدات موزعة على شاطئ الإسكندرية و الساحل الشمالى و رأس سدر وأصبح لدى راس مال أستطعت من خلاله تأسيس الشركة الخاصة بتطوير ذلك المشروع.”

الألواح الشمسية لوحدات الشحن بالطاقة الشمسية تعتمد بشكل أساسى على تعرضها بصورة مباشرة لأشعة الشمس أو ضوء النهار فى توليد طاقة كهربائية معادلة تماما لمصادر الكهرباء التقليدية والتى بدورها تحد من البصمة الكربونية لمستخدمى وحدات الشحن بالطاقة الشمسية ولا تقوم بإصدار غازات ثانى أكسيد الكربون الضارة او أى ملوثات أخرى للبيئة.

ويتطلع البنك العربى الأفريقى إلى زيادة مشاركته فى أنشطة ومشروعات الطاقة المتجددة والنظيفة، كونه أول من طبق مبادئ التنمية المستدامة فى معاملاته المصرفية اليومية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock