اخبار عاجلةاخر الاخباراقتصاد عالميالرئيسيةعقاري

السوق العقاري في إيران يتراجع بسبب ارتفاع الأسعار

السوق العقاري في إيران يتراجع بسبب ارتفاع الأسعار

أربيان بزنس مصر : كشف تقرير صادر حديثا عن مكتب التخطيط واقتصاد السكن في وزارة العمران الإيرانية ، عن أن سوق الإسكان تشهد أوضاعا مضطربة للغاية، بعد أن وصل سعر المتر المربع إلى 11 مليون و411 ألف تومان إيراني على مستوى الوحدات السكنية بالعاصمة طهران، خلافا لـ5 ملايين و484 ألف تومان إيراني (1 تومان = 10 ريالات إيرانية) قبل عام واحد.
وسجل التقرير الحكومي قرابة 3493 صفقة عقارية جديدة فقط في نهاية أبريل/نيسان الماضي، حيث تراجعت نسبة المبيعات بمقدار 34% مقارنة بالمدة نفسها قبل عام.

وأدى تهاوي سعر الريال الإيراني لأكثر من 60 أمام الدولار الأمريكي إلى تدني كبير في القدرة الشرائية بالنسبة للراغبين في اقتناء مسكن، حيث تقدر فترة الانتظار بالنسبة لعائلة متوسطة الدخل للحصول على منزل بنحو 53 عاما.

وزادت مصاعب العديد من عملاء سوق العقارات في إيران طوال الأشهر الأخيرة بعد تضاعف الأسعار لنحو 100% على مدار 2018، في حين تكبدت شريحة عريضة من المستأجرين الذين يمثلون النسبة الأكبر بالسوق العقاري نفقات إيجارية أكثر من ذي قبل.

وتقلص الطلب على إيجار عقارات سكنية ذات مساحة واسعة خلال السنة الفارسية الجارية (تنتهي 20 مارس/آذار)، حيث سجل مركز الإحصاء الإيراني (حكومي) زيادة في استئجار مساكن تقل مساحتها عن 50 مترا مربعا مؤخرا.

وتطفو على السطح مشكلة أخرى أمام المتعاملين في سوق العقارات الإيرانية، إذ يواجهون صعوبة في تسديد الإيجارات الشهرية للوحدات السكنية التي تضاعفت لمرتين وتلتهم أكثر من نصف دخولهم الشهرية اللازمة لتأمين متطلبات المعيشة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock