اخبار عاجلةاخر الاخبارالرئيسيةمنوعات

بالأسماء..المدن الأعلى كثافة من الأشخاص ذوي الثراء الفائق بين سكانها

بالأسماء..المدن الأعلى كثافة من الأشخاص ذوي الثراء الفائق بين سكانها

احتلت مدينة “سان خوسيه” قائمة مدن العالم ذات الأعلى كثافة من فائقي الثراء بين سكانها، لأن واحدا من بين كل 727 شخصًا بها يعد عضوًا في نادي الأثرياء.

وكشف تقرير حديث صادر لـ “ويلث- إكس”، عن إن فائقي الثراء هم من تتجاوز ثرواتهم 30 مليون دولار، وبشكل إجمالي ارتفع عدد سكان العالم من أصحاب الثروات الفائقة بنسبة 1.7% في عام 2020 مقارنة مع عام 2019 إلى 295.45 ألف شخص.

وأضاف التقرير أن المدن ذات الأعلى كثافة من الأشخاص ذوي الثراء الفائق غالبًا ما تكون متوسطة الحجم وتهيمن بها شركات التكنولوجيا أو الخدمات المالية.

بالأسماء..المدن الأعلى كثافة من الأشخاص ذوي الثراء الفائق بين سكانها

الترتيب

المدينة

01

سان خوسيه

02

بازل

03

هونج كونج

04

جنيف

05

زيورخ

06

سان فرانسيسكو

07

سياتل

08

بوسطن

09

بريدجبورت

10

نيويورك سيتي

و”سان خوسيه” موطن لشركات معروفة مثل “هيوليت باكرد” و”سيكسو سيستمز” و”أدوبي” و”باي بال”، كما أن عدد سكانها كان يزيد قليلاً على مليون نسمة في عام 2020، مما يجعلها ثالث أكبر مدينة في كاليفورنيا بعد لوس أنجلوس وسان دييجو.

وكانت المدن العشر التي تضم أكبر عدد من السكان فائقي الثراء خلال عام 2020 هي نيويورك مع 11.47 ألف شخص، وهونج كونج، طوكيو، لوس أنجلوس، شيكاغو، سان فرانسيسكو، باريس، واشنطن العاصمة، وأوساكا ودالاس.

وارتفعت أعداد الأثرياء بصورة متفاوتة حول العالم في عام 2020، مع تسجيل أمريكا الشمالية وآسيا أقوى المكاسب، بينما شهدت أوروبا ومنطقة المحيط الهادئ والشرق الأوسط تراجعات.

ولفت التقرير إلى أن مدى قدرة الأثرياء على الصمود في وجه العاصفة يبشر بالخير لآفاق تكوين الثروة في المستقبل، لكنه يثير أيضًا المزيد من التساؤلات حول اتساع عدم المساواة في الثروة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى