اخبار عاجلةاخر الاخبارالبوم صورحوارصناعة واسواق

خلال جولة ميدانية بمصنع ” الطارق جنرال جدة ” بمدينة السادات…مجلس الإدارة: بدأنا بمصنع صغير بمحافظة القليوبية

قامت بالجولة – رضوى طارق : بعد تخرجه من الجامعة عمل ليل نهار من أجل أن ينجح ولم يتراجع ولم يتهاون في إنجاز حلمه بالرغم من تعرضه للمشكلات ،.بدأ الاستاذ طارق إبراهيم عبد الشافي أمين الصندوق لجمعية مستثمري أبو رواش الصناعية و رئيس مجلس إدارة شركة الطارق جنرال جدة رحلة البزنس بإنشاء مصنع صغير في محافظة القليوبية عام 1987 لإنتاج الأسلات الكهربائية و الكابلات النحاسية ، ثم قام بتوسعة ونقل نشاطه إلى الجيزة ” منطقة أبو رواش الصناعية ” وأضاف خطوط إنتاج لإنتاج جميع أنواع الكابلات النحاسية ومواسير الحديد و اللوحات الكهربائية ، و بعد ذلك قام بزيادة خطوط الإنتاج عن طريق تدشين مصنع جديد في منطقة السادات الصناعية بمحافظة المنوفية ، وبعد أن أكد نجاحه ومنافسة من يعمل في مجاله بالداخل سعى إلى الدخول في المنافسة بالخارج فقام بتدشين مصنع جديد في دولة السودان الشقيقة ، ويسعى حالياً إلى الدخول إلى السوق التنزاني عن طريق إنشاء مصنع للكابلات.

واجه ” عبد الشافي ” العديد من المشكلات فى بداية حياة البزنس فكان يقوم بتأدية جميع الأعمال بنفسه .

كما واجه عقبات جامة مع الجهات الحكومية و لكن كان أولاده الثلاثة محمد و حسين و إبراهيم سواعده الذين يقومون بتخفيف المعاناة عنه فى عمله حتى أصبح كل واحد منهم مسئول عن هذه الشركات حالياً .

ويري ” عبد الشافي ” ، أن الوضع الاقتصادي بمصر أصبح جيد للغاية، منوهاً إلى حتمية الاجراءات الاصلاحية التي تتخذهه الدولة بالرغم من ألمها على الشعب المصري.

وفي زيارة ميدانية داخل مصنع الطارق جنرال جدة بمدينة السادات القت ” أربيان بزنس مصر ” بأعضاء مجلس الإدارة .

أربيان بزنس مصر …في البداية هل ستشهد الفترة المقبلة زيادة في التعاون الاستثماري من جانب المستثمرين مع دول إفريقيا بعد تولي رئيس الجمهورية ” عبد الفتاح السيسي” رئاسة إفريقيا؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة … وجود الرئيس عبد الفتاح السيسى على رئاسة الاتحاد الإفريقى سيكون دافعا ومشجعا للمصدرين وللمستثمرين على حد سواء لإقامة علاقات اقتصادية وتجارية بالقارة السمراء.

كما أن التوجه إلى أفريقيا خلال المرحلة المقبلة سيشهد طفرة جيدة ، بإعتبارها المنفذ الوحيد الذي يمكن أن يستقبل المنتجات المصرية بعد إغلاق العديد من الأسواق الأوروبية .

و على سبيل المثال نجد هناك فرص جيدة للإستثمار في تنزانيا وهي متاحة للجميع حيث الموقع المتميز و القوى العاملة ، كما أن الدولة تعتبر من الدول الأفريقية القليلة التي تتمتع بالسلام و الاستقرار .

كما أن تنزانيا تتمتع بالعديد من الخصائص التي تجعلها أهلاً لجذب الاستثمارات الأجنبية ، حيث وفرة المصادر الطبيعية و الموقع الجغرافي المتميز و المعادن و الاحجار الكريمة ، و الغاز الطبيعي .

الفترة المقبلة ستشهد المزيد من الاستثمارات الكبرى المتنوعة، فى إفريقيا فى ظل رئاسة مصر الاتحاد الإفريقى وأيضا بعد أن اختفت أمام المستثمر العديد من المشكلات مثل مشكلة الطاقة وصعوبة توفيرالعملة التى ركز عليها قانون الاستثمار الجديد، و ستتمكن مصر من مضاعفة صادراتها إلى الاسواق الإفريقية.

كما أن تولى مصر رئاسة إفريقيا سيساهم فى جذب الاستثمارات الأجنبية فى مصر، لأنه سيحفز تلك الاستثمارات على إقامة استثمارات ضخمة فى مصر وتوزيع منتجاتها داخل الدول الإفريقية، مستغلة الاتفاقيات التجارية لمصر مع أغلب دول القارة السمراء، والتى تتيح نفاذ المنتجات المصرية بدون جمارك.

ورغم ذلك يجب أن نضمن فرص الاستثمار فى إفريقيا وتعزيز إقامة الاستثمارات المصرية فى إفريقيا عن طريق تقديم وسائل ضمان المشروعات الاستثمارية من الأخطار التجارية وغير التجارية ، وتشجيع الإنتاج السلع والخدمى فى إفريقيا.

محمد طارق: الوضع الاقتصادي المصري الآن في تحسن مستمر

أربيان بزنس مصر …كيف ترى الوضع الاقتصادي في مصرالآن ؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة …الوضع الاقتصادي في مصر الآن في تحسن، ونحن كان لدينا كثير من العيوب في الاقتصاد لكن من كان يحكمنا مسبقا كتم تلك العيوب حتي وصلنا إلى مرحلة صعبة تحتاج إلى علاج ، ولذلك كان حتما من تدخل الدولة و لأول مرة بجدية لإصلاح الوضع الراهن، على الرغم من صعوبة الأمر عليها و خاصة فيما يتعلق بتقليص عدد الموظفين و كذلك رواتبهم ، حتى تستطيع سداد فوائد القروض.

أربيان بزنس مصر … ما هي رؤيتكم للاستثمار داخل مصر خلال الفترة المقبلة ؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة …هناك العديد من المشروعات أهمها البنية الاساسية التي ستكون دافع لجذب الاستثمارات ” الطرق” التي تم انشاءها ، فالطرق مهمة جدا كبنية أساسية للمجتمعات الجديدة ، و نحن في مصر الأن نشهد نهضة معمارية كبيرة لن يعرف الشعب قيمتها إلا خلال الفترة القادمة و في المستقبل .

ويجب على الجميع أن يتحلوا بالصبر وأن نتحمل المسؤلية لفترة و على المدى البعيد ستتحسن الامور.

حسين طارق : التحديات التي تواجه الصناعة المصرية في حاجة إلى معالجة فورية

أربيان بزنس مصر …أنتم من أبناء الصعيد …ماذا عن تنمية الصعيد ؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة …الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية ساهم كثيراً في دعم عملية التنمية في الصعيد ، مؤكداً أن بعض المحافظات شهدت البدء في تنفيذ مشاريع عملاقة ، خاصة للقطاع الخاص، مطالبًا القيادة التنفيذية بمواكبة القيادة السياسية في حماسها والعمل على توفير كل ما يلزم لتنمية الصعيد بالشكل الملائم.

كما، إن هناك إقبالا على الاستثمار فى عدد من القطاعات منها، الصناعات التعدينية والأسمنت، والحديد، إضافة إلى الصناعات النسيجية .

الصعيد سيشهد طفرة حقيقية خلال الفترة مع زيادة منح الصعيد حوافز خاصة المناطق المطلوب تنميتها ، و هذه الحافز تتمثل في الإعفاء الضريبي الإعفاء الجمركي و كذلك السهولة في استخراج التراخيص .

و أما عن أوجه الاستفادة من طرح الأراضى بالمجان، فهناك بعض المعوقات التى تواجهنا فى عملية التخصيص وننتظر فترو زمنية طويلة جداً للموافقة على التخصيص رغم استيفاء الشروط، مؤكداً أن محافظات الصعيد تدخل عصراً جديداً حالياً نتيجة دخول الاستثمارات الجديدة والتحول فى عمليات الإنشاء للبنية التحتية بعد تخصيص 500 مليون دولار من البنك الدولى للبنية التحتية لدينا.

أربيان بزنس مصر … هل مازال المستثمر الأجانبي لديه تخوف من الاستثمار في مصر؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة …بالعكس فالوضع في مصر الآن جيد ، ولكن لابد من القضاء على البيروقراطية .

أربيان بزنس مصر …هل أضاف قانون الاستثمار شئ لمصر.. وكيف هي نظرة الدولة للمستثمر الأجنبي؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة …ليست القضية في القانون ، على الرغم من أن هناك بعض النقاط التي تم تعديلها به لصالح المستثمر ومنها منح المستثمر الحق بتحويل أرباحه للخارج بعدما كان هذا الأمر غير مباح، لكن إلغاء ” الفساد والبيروقراطية ” هو ما يجب تنفيذه حتى ننهض بالاستثمار.

الدولة ترغب بجذب المزيد من المستثمرين الأجانب مثل أي دولة بالعالم ، فالاستثمار الأجنبي يزيد من فرص انشاء مشاريع تعمل على تشغيل العمالة ومن ثم القضاء على مشكلة البطالة وزيادة الصادرات.

أربيان بزنس مصر …ماذا عن التحديات التي تواجه الإستثمار في مصر ؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة…الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين أعد مذكرة بهذه التحديات وهي تمثلت في مشكلة فرض ضريبة عقارية على أراضى المصانع، وعلى كامل الأرض المشتراه للتوسع المستقبلى فضلا عن احتساب سعر الأرض بشكل مبالغ فيه يفوق سعر شرائها من الحكومة أو المطورين والمدرج فى ميزانيات الشركات، واقترح الاتحاد حلاً على مرحلتين الأول احتساب ضريبة عقارية على المساحة المستغلة فقط، وعلى القيمة التى تم شراء الأرض بها وذلك لمدة 5 سنوات، على أن يتم فى المرحلة الثانية إلغاء الضريبة العقارية، وتعويضها بزيادة مقترحة على ضرائب الدخل.

والمشكلة الثانية سعر الأراضى الصناعية، إذ يرى الاتحاد أن هناك مغالاة شديدة من الجهات الحكومية فى تسعير الأراضى الصناعية والتى يتراوح أسعارها بين 600 إلى 1500 جنيه للمتر وهو أضعاف السعر فى بلاد كثيرة جاذبة للاستثمار يتراوح فيها السعر من صفر إلى 200 جنيه أو تقسيط، واقترح بيع أو تخصيص الأراضى الصناعية بثمن أو مقابل انتفاع مماثل للبلاد الأخرى.

فيما تمثلت المشكلة الثالثة، فى اتفاقية التجارة الثنائية مع تركيا، بإعتبارها تضر بالصناعة والمنتجات المصرية من خلال السماح بدخول منتجات تركية تامة الصنع بدون أى رسوم جمركية، ويتزايد هذا الخطر مع انهيار العملية التركية، وتزايد دعم الصادرات فى أنقرة، ولذا يرى الاتحاد ضرورة إعادة النظر فى هذه الاتفاقية، ووقف الممارسات التى تخالف اتفاقية منظمة التجارة العالمية والتى تسمح بفرض رسوم حماية فى حال تعرض المنتجات الوطنى لمنافسة غير متكافئة.

وجاءت المشكلة الرابعة متعلقة بارتفاع فوائد القروض للمصانع الكبيرة والمتوسطة لتصل إلى ما يقرب من 20% سنوياً، والحل فى سريان الفائدة المنخفضة على قروض المصانع جميعها مثل سعرها للصناعات الصغيرة والمتوسطة أسوة بالبلدان الأخرى، المشكلة الخامسة تحميل المستثمر تكلفة توصيل المرافق مثل الكهرباء والمياه والغاز، وهو ما تتحمله الجهة الحكومية المختصة فى البلاد الأخرى، وطالب الاتحاد بإلغاء تلك التكاليف.

المشكلة السادسة كانت فرض رسوم جمركية على الآلات والمعدات وقطاع الغيار للمصانع، فى حين أن البلاد المنافسة لا تفرضها تخفيفاً للأعباء ولتكلفة الإنتاج للمصانع، والحل إلغاء تلك الرسوم.

إبراهيم طارق : مشكلة الاستثمار  الرئيسية تتمثل في  البيروقراطية

أربيان بزنس مصر …ماذا عن المطالب لدعم الصناعة الوطنية وكذلك الإستثمار في مصر ؟

مجلس إدارة الطارق جنرال جدة… أما مطالب فقد تم تحديدها أيضاً من قبل اتحاد المستثمرين و هى القضاء على البيروقراطية التى تسببها كثرة الموافقات وتعدد الجهات مما يؤدى إلى ضياع وقت المستثمر وتسبب الرشوة والفساد، لذا مطلوب تطبيق نموذجى لنظام الشباك الواحد، إلغاء خطاب الضمان الذى يقدمه المستثمر لإثبات الجدية، وتحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين المستثمرين، و تثبيت التشريعات بإصدار القوانين واللوائح والأنظمة لتستمر لمدة 5 سنوات على الأقل دون تأثرها بتغير وزير أو مسئول.

بالإضافة إلى احترام العقود والاتفاقات بين الحكومة وهيئاتها، و القضاء على التهريب الكلى والجزئى بسد منافذ التهريب وتغليظ العقوبات، و إنشاء مناطق حرة متكاملة، و تذليل العقبات التى تواجه عملية التنمية فى سيناء وأهمها مشكلة تخصيص الأرض اللازمة لإقامة الصناعات، وكذلك التوسع فى الأسواق الواعدة مثل أفريقيا وآسيا وأمريكا اللاتينية من خلال اتفاقيات تبادل تجارى وتسهيلات جمركية تمكن البضائع المصرية من النفاذ إلى تلك الأسواق أسوة بدول تركيا والأردن والاتحاد الأوروبى.

و ترشيد الإنفاق الحكومى بالامتناع عن شراء أى أصول لمدة 3 سنوات أسوة بما اتبعته بعض الدول، وتاسعا زيادة إيرادات الضرائب من خلال رفع الضريبة لمدة من 3 إلى 5 سنوات، على الفئات العليا مقترحة زيادة 2% زيادة للدخول من 2 إلى 5 مليون جنيه، و3% للدخول من 5 إلى 10 مليون جنيه، و5% من 20 إلى 50 مليون جنيه ثم 7 % على من تجاوز ذلك، مستشهدة بالتجربة الفرنسية فى زيادة الضريبة على أصحاب الدخول أعلى من مليون يورو.

وكذلك ترشيد الدعم بأنواعه، وضمان وصوله لمستحقيه، و اتخاذ كافة التدابير لحماية الطبقات الكادحة، والتأكيد على تطبيق وضع حد أدنى للأجور فى القطاعين العام والخاص، ثانى عشر حظر استيراد أى سلع لها مثيل من الإنتاج الوطنى بشرطين أولهما أنت يكون منتجاً محلياً متوافراً وبمواصفات قياسية، وثانيهما أن تضع الحكومة تسعير للإنتاج لمنع الاستغلال، و استيفاء جميع الاحتياجات الحكومية من الإنتاج المحلى، وتفعيل قرار رئيس مجلس الوزراء الصادر فى تفضيل المنتج المحلى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock