اخبار عاجلةاخر الاخبارالتلفزيون و السينما

عبدالرحيم كمال : النهاية تنتصر للبلطجة

عبدالرحيم كمال : النهاية تنتصر للبلطجة

أربيان بزنس مصر : أصدر المؤلف والسيناريست المصري عبدالرحيم كمال، مؤلف مسلسل “زلزال”، بيانا يتبرأ فيه من المسلسل بسبب تدخل مخرج العمل إبراهيم فخر في السيناريو دون الرجوع إليه بصفته المؤلف، الأمر الذي أضر بمضمون ومحتوى العمل الأصلي، بحسب ما وصفه كمال.

ومسلسل “زلزال” من بطولة الفنان محمد رمضان والفنانة حلا شيحة، إلى جانب ماجد المصري ونسرين أمين، وهو من تأليف عبدالرحيم كمال، وإخراج إبراهيم فخر، وإنتاج شركة سنيرجى، وتدور أحداثه في إطار شعبي.

وأكد عبدالرحيم كمال في بيانه الذي أرسل نسخة منه كشكوى إلى نقابة السينمائيين المصريين، أنه وجد صعوبة في التفاهم مع المخرج أثناء جلسات التحضير، لكن بطل العمل الممثل المصري محمد رمضان حاول تقريب وجهات النظر، وتم تجاوز الموقف بعد وعد من المخرج بالالتزام بالخطوط الدرامية للمسلسل.

وقال عبدالرحيم كمال في بيانه الذي نشره على صفحته على فيسبوك: “فوجئت باتصالات عديدة من الفنانين المشاركين في العمل يتساءلون إن كانت هذه المشاهد من تأليفي أم لا، ومن هنا اكتشفت حدوث تغييرات في خطوط الدراما وإضافة شخصيات لا علم لي بها وذات أسماء بذيئة، وعلى الفور اتصلت بالشركة المنتجة وطلبت منها أن توجه له تحذيراً، وبالفعل حذرته الشركة، لكنه عاد وكرر الأمر الذي دفعني إلى التوقف عن الكتابة لحين أخذ تعهد عليه بعدم التدخل”.

وأشار عبدالرحيم كمال في بيانه إلى أن الشركة المنتجة ألزمت المخرج بكتابة تعهد لحماية المسلسل من تدخله “غير المهني”، بحسب بيان كمال، وعلى الرغم من ذلك فإنه فوجئ بمزيد من التدخلات دون الرجوع إليه، مضيفاً: “أمام هذا التصرف وجدت نفسي مضطرا لكتابة هذا البيان لتوضيح الحقائق، خصوصاً أن هذا لم يحدث معي خلال مشواري المهني الذي تعاملت خلاله مع كبار المخرجين الذين يحترمون الكاتب ويعرفون أصول وآداب المهنة”.

وقال كمال في بيانه إن التغييرات التي وضعها المخرج إبراهيم فخر طالت القيم الأساسية للعمل، وصنعت “نهاية تنتصر للقيم الرجعية والبلطجة ومنطق الشارع وقوة الذراع”.

و اختتم عبدالرحيم كمال بيانه، قائلا: “أعلن أسفي عن تعاملي مع المخرج إبراهيم فخر، لعدم التزامه بأخلاقيات وأعراف المهنة، وأعلن أن هذا العمل لا يُنتسب لي، وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية مع النقابة تجاه هذا المخرج”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock