اخبار عاجلةاخر الاخبارمنوعات

مشاركون أمام مركز ستيبلز سنتر في لوس أنجلوس

مشاركون أمام مركز ستيبلز سنتر في لوس أنجلوس

أربيان بزنس مصر : شهدت لوس أنجلوس مراسم وداعية، شارك فيها عشرات آلاف الأشخاص، تخليداً لذكرى مغني الراب الأمريكي نيبسي هاسل “33 عاماً” الذي قُتل بالرصاص في 31 مارس/آذار بأحد أحياء المدينة.
توافد المشاركون منذ صباح الخميس إلى مدرج ستيبلز سنتر الشهير في قلب لوس أنجلوس، حيث أقيمت مراسم وداع مايكل جاكسون عام 2009، وأغلبيتهم من الشباب السود أو من ذوي الأصول الأمريكية اللاتينية، وارتدوا قمصانا عليها صورة الفنان الراحل.
وزينت واجهة هذا المعلم البارز في المدينة صورة عملاقة لنيبسي هاسل المولود في عائلة متحدرة من إريتريا، واسمه الأصلي “إرمياس أسجيدوم”، مع تاريخي ولادته ووفاته.
ووُضع النعش في وسط المسرح محاطاً بالورود، واعتلى المنصة أفراد من عائلته قرأوا كلّ بدوره رسائل، وتُليت أيضاً رسالة وجهها الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما إلى عائلة الفقيد.
وقدّمت في المجموع 21 ألف بطاقة بالمجان عبر الإنترنت لحضور هذه المراسم التي تحتفي بالحياة، حسب منظمي الحدث، ونُفدت هذه البطاقات في خلال بضع دقائق.
شارك في هذه المراسم التي استمرت 3 ساعات عدة مشاهير، أبرزهم فنانا الراب باف دادي وسنوب دوج، والمغني أنثوني هاملتون، فضلاً عن النجم الكبير ستيفي واندر الذي أدّى أغنيتين قبل أن يدعو إلى تشديد الرقابة على الأسلحة في الولايات المتحدة، منددا بإزهاق روح جديدة هدراً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock