اخبار عاجلةاخر الاخباراقتصاد عالمياقتصاد عربيالرئيسية

ملخص لأسواق المال اليوم ” الثلاثاء “… هبوط الأمريكية و الأوروبية و اليابانية …وتباين العربية … و استقرار الصينية

ملخص لأسواق المال اليوم " الثلاثاء "... هبوط الأمريكية و الأوروبية و اليابانية ...وتباين العربية ... و استقرار الصينية

أربيان بزنس مصر : شهدت أسواق المال اليوم الثلاثاء ، حالة من عدم الاستقرار ، و التي انعكست على جميع الأسواق ، إذ تراجعت الأسهم الأمريكية و الأوروبية ، و اليابانية ، بينما تباينت العربية ، واستقرت الصينية.

أولاً : البورصات العالمية ، اختتمت مؤشرات أسواق المال العالمية جلسة التداولات على انخفاض ، حيث تراجعت الأمريكية و الأوروبية و اليابانية ، بينما استقرت الصينية .

في وول ستريت ،اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية جلسة التداولات على انخفاض ، ليفقد “داو جونز” أكثر من 160 نقطة بعد تحذيرات شركة آبل بشأن أثار فيروس كورونا.

وتقلص مؤشر “داو جونز” الصناعي بنسبة 0.6 %، عند مستوى 29232 نقطة بعدما خسر 165 نقطة تقريباً ، ونزل مؤشر “ستاندرد آند بورز” بنسبة 0.3 %، عند مستوى 3369.3 نقطة، بينما استقر “ناسداك” عند مستوى قياسي ليسجل 9732 نقطة.

وخيًم اللون الأحمر على “ستاندرد آند بورز” و”داو جونز”، لكن “ناسداك” استقر عند مستوى قياسي مع مكاسب سهم “نتفليكس”.

وحذرت شركة آبل الأمريكية من احتمالات عدم تحقيق الإيرادات المتوقعة سابقاً عن الربع المنتهي في مارس/آذار القادم، بسبب قلة المعروض العالمي وتضرر الطلب على منتجاتها في الصين.

وعلى صعيد الكورونا، أعلنت السلطات الصينية وفاة 1868 شخص، وإصابة أكثر من 72 ألف آخرين داخل الصين منذ اكتشاف المرض في نهاية العام الماضي وحتى الأمس.

وأظهرت بيانات صادرة عن بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك، ارتفاع النشاط الصناعي في نيويورك خلال الشهر الجاري بأكثر من توقعات المحللين.

وكانت بورصتا نيويورك وناسداك في عطلة رسمية أمس الإثنين احتفالاً بيوم الرؤساء.

وفي أسواق دول القارة العجوز ،اختتمت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة التداولات على انخفاض ، وسط متابعة تطورات فيروس “كورونا”، فضلًا عن تركيز المستثمرين على نتائج أعمال الشركات، وعقب صدور بيانات اقتصادية.

وتراجع مؤشر “ستوكس يوروب 600″ بنسبة 0.38% ، أو بنحو نقطتين ، عند مستوى 430 نقطة، ونزل مؤشر”فوتسي” البريطاني بنسبة 0.7% ، عند مستوى 7382 نقطة، وتقلص مؤشر “داكس” الألماني بنسبة 0.75% ، عند مستوى 13681 نقطة، وخسر مؤشر “كاك” الفرنسي نحو 0.5% ، عند مستوى 6057 نقطة.

كما انخفضت أرباح “إتش إس بي سي” بنسبة 32.9% خلال العام المنصرم، كما يخطط البنك البريطاني لخفض 35 ألف وظيفة على مدار السنوات الثلاثة المقبلة.

واستقر معدل البطالة في المملكة المتحدة خلال الربع الرابع من العام الماضي عند 3.8%، وهو المستوى الأدنى منذ عام 1975، فيما تراجع مؤشر “زد إيه دبليو” لثقة المستثمرين في الاقتصاد الألماني خلال فبراير إلى 8.7 نقطة مقارنة مع 26.7 نقطة في يناير، ومقابل التوقعات عند 21.5 نقطة.

وفي بكين ، اختتمت مؤشرات الأسهم الصينية جلسة التداولات على استقرار ، وسط تقارير تؤكد أن 81% من الإصابات بفيروس “كورونا” في الصين حالتها مستقرة.

و استقر مؤشر “شنغهاي المركب” ، عند مستوى 2985 نقطة، بينما ارتفع “شنتشن المركب” بنسبة 1.1% ، عند مستوى 1857 نقطة.

ووصل عدد المصابين بفيروس “كورونا” في الصين إلى 72.436 ألف شخص بنهاية السابع عشر من فبراير، إذ ارتفع عددهم أمس الإثنين بأقل من ألفي شخص لأول مرة منذ يناير.

وفي إقليم “هوبي”، ارتفع عدد الوفيات بمقدار ثلاثة وتسعين شخصًا في السابع عشر من فبراير، وهو مستوى أقل من المسجل الأحد عند 100 شخص.

وفي طوكيو ، اختتمت مؤشرات الأسهم اليابانية جلسة التداولات على انخفاض، حيث خسر “نيكي” أكثر من 329 نقطة متأثراً سلباً بالتوقعات المحبطة من الشركات عن أدائها المالي مع استمرار مخاوف انتشار “كورونا”.

وهبط مؤشر نيكي الياباني بنحو 1.4 %، وهو ما يعادل 329.4 نقطة ، عند مستوى 23193.8 نقطة بعد أن سجل مستوى 23133.6 نقطة خلال التعاملات وهو أدنى مستوى في أسبوعين ، وتراجع مؤشر “توبكس” الأوسع نطاقاً بنسبة 1.3 %،عند مستوى 1665.7 نقطة

ويأتي الهبوط في البورصة اليابانية بعد أن توقعت صانعة الآيفون “آبل” بأنه من غير المحتمل أن تحقق الشركة مستهدف المبيعات الخاص بها خلال الربع المنتهي في مارس/آذار المقبل، بسبب تأثير الكورونا على الإنتاج والطلب في الصين.

وأخبرت شركة “آبل” المستثمرين في وقت متأخر من الأمس، أن منشآت التصنيع التابعة لها في الصين والتي تنتج أجهزة “آيفون” وغيرها من الأجهزة الإلكترونية قد بدأت في استئناف العمل، لكن العودة للعمل جاءت بوتيرة أبطأ مما كان متوقعاً في السابق.

كما أضرت معنويات السوق أخبار مفادها أن إدارة الرئيس دونالد ترامب تفكر في تغيير اللوائح الأمريكية للسماح لها بحظر شحنات رقائق الذاكرة إلى شركة التكنولوجيا “هواوي” من شركات مثل “تي.إس.إم.سي”، في تايوان.

ثانياً : الأسواق العربية ، أنهت مؤشرات البورصة العربية جلسة التداولات على تباين ، حيث انضمت بورصة ، فلسطين ، سوق أبو ظبي للأوراق المالية ، سوق دبي المالي، قطر ، عمًان ، العراق ، تونس للقائمة الخضراء وفي المقابل ، انضمت بورصة مؤشر السوق الموازية – ” نمو” ، البحرين ، مصر، السوق السعودي – ” تاسي ، بيروت ، الكويت ، مسقط ، الدار البيضاء ، للقائمة الحمراء ، بينما استقرت الخرطوم ، و استقر سوق دبي المالي.

في مصر ، اختتمت مؤشرات البورصة المصرية جلسة التداولات على انخفاض ، إذ هبط المؤشر الرئيسي “إيجى إكس 30” بنسبة 1.18% ، عند مستوى 13636 نقطة، ونزل مؤشر “إيجى إكس 50” بنسبة 1.6% ، عند مستوى 1846 نقطة، وتقلص مؤشر “إيجى إكس 30 محدد الأوزان” بنسبة 1.39% ، عند مستوى 15585 نقطة، وخسر مؤشر إيجى إكس 30 للعائد الكلى نحو 1.44% ، عند مستوى 5071 نقطة، وانخفض مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70 متساوى الأوزان” بنسبة 1.49% ، عند مستوى 1237 نقطة، كما تراجع مؤشر “إيجى إكس 100” بنسبة 1.15% ، عند مستوى 1358 نقطة، وتقلص مؤشر بورصة النيل بنسبة 1.55% ، عند مستوى 586 نقطة.

وتم التداول على أسهم 172 شركة ،ارتفعت منها أسهم 25 شركة ، وتراجعت أسهم 112 شركة، بينما استقرت أسهم 35 شركة.

وانخفض رأس المال السوقى للبورصة بنحو 6.6 مليار جنيه ، عند مستوى 692.357 مليار جنيه.

وسجل حجم التداول على الأسهم 607.3 مليون ورقة مالية بقيمة 4.4 مليار جنيه، بسبب تنفيذ صفقة محمية على شركة فورى بقيمة 3.6 مليار جنيه، عبر تنفيذ 20.6 ألف عملية لعدد 172 شركة، وسجلت تعاملات المصريين 13.75% من إجمالى التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 83.03%، والعرب على 3.21% ، واستحوذت المؤسسات على 88.59% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 11.40%.

وجاء صافى تعاملات الأفراد العرب والمؤسسات المصرية والعربية والأجنبية للبيع بقيمة 9.5 مليون جنيه، 41.9 جنيه، 45.1 مليون جنيه، 326.9 مليون جنيه، على التوالى، بينما اتجه صافى تعاملات الأفراد المصريين والأجانب للشراء بقيمة 422.8 مليون جنيه، 663.8 ألف جنيه، على التوالي.

وفي السعودية ، أغلق المؤشر السعودي – ” تاسي ” جلسة التداولات على انخفاض بنسبة 0.5 % ، عند مستوى 7859 نقطة ، وسط قيمة تداولات بلغت نحو 2,486,216,050.00 ريال ، مقارنة جلسة أمس.

وسجل حجم التداول نحو 96,874,852.00 سهم، بقيمة سوقية بلغت نحو 8,439,401.36 ريال، بعدد 129,714.00 صفقة.

وتصدر سهم “تهامة للإعلان” تراجعات اليوم بنحو 5 %، وهبط سهم “موبايلي” بأكثر من 3 % عند 24.42 ريال، وسط تداولات نشطة بلغت نحو 6 ملايين سهم، و أعلنت الشركة عن تسجيل خسائر بقيمة 125.1 مليون ريال خلال الربع الرابع 2019، مقارنة بأرباح قيمتها 80 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام 2018.

كما تراجعت أسهم “بنك ساب” و”السعودي الفرنسي” و”سافكو” و”مكة للإنشاء” و”الأبحاث والتسويق” بنسب تراوح بين 1 و2 %.

و في المقابل ، تصدر سهما “نماء للكيماويات” و”الشرقية للتنمية” الارتفاعات بأكثر من 6 % ، وزاد سهم “التموين” بنسبة 2 %، عند 100.40 ريال ،عقب إعلان النتائج المالية للربع الرابع 2019، وتوزيعات نقدية على المساهمين.

كما أنهى مؤشر السوق الموازية – ” نمو “ جلسة التداولات على انخفاض بنسبة 0.4 % ، عند مستوى 7227 نقطة وسط قيمة تداولات بلغت نحو 24,803,663.00 ريال ، مقارنة بجلسة أمس.

وسجل حجم التداول نحو 444,221.00 سهم، بقيمة سوقية بلغت نحو 2,399.15 ريال ، من خلال 1,543.00 صفقة.

وتقلص مؤشر “نمو حد أعلى” بنسبة 0.4 % ، عند 7715 نقطة.

وانخفض سهم “العمران” بأكثر من 2 % عند 60.50 ريال، تبعه سهم “التطويرية الغذائية” بنسبة 1 %، عند 70.50 ريال .

و في المقابل، صعد سهم “بحر العرب” بنسبة 2 % ، عند 26.45 ريال

وفي سلطنة عُمان ، أغلق المؤشر العام لسوق مسقط للأوراق المالية جلسة التداولات  على انخفاض بنسبة 0.38 % ، عند مستوى 4149.07 نقطة ، فاقداً نحو 15.79 نقطة، مقارنة بجلسة أمس.

وعلى مستوى القطاعات ، فقد هبط مؤشر قطاع الخدمات بنسبة 0.75 % ، ونزل مؤشر قطاع الصناعة بنسبة 0.33 %، ونزل مؤشر المالي أقل بنسبة 0.14 %.

كما تراجعت الأسهم القيادية، في مقدمتها سهم شل العُمانية بنسبة 7.17 %، تبعه سهم الشرقية للاستثمار بنسبة 2.11 %، وسهم الأنوار للسيراميك بنسبة 1.74 %، وتراجع سهم عُمان للاستثمار القيادي بنسبة 0.81 %، ونزل سهم الخليج للكيماويات بنسبة 0.93 %، وتقلص سهم الخليجية للاستثمار بنسبة 1.49 %.

بينما تصدر سهم المدينة للاستثمار الارتفاعات بنسبة 9.68 %.

وتصدر المدينة للاستثمار الأسهم الأنشط حجماً اليوم، بتداول 4.23 مليون سهم، فيما تصدر النشاط قيمةً سهم بنك مسقط بنحو 244.42 ألف ريال.

وزاد حجم التداولات إلى 19.29 مليون سهم، كما ارتفعت قيمة التداولات إلى 11.14 مليون ريال.

وفي الكويت ، أغلقت مؤشرات البورصة جلسة التداولات على انخفاض ، إذ تراجع مؤشر السوق الأول بنسبة 1.05 %، عند مستوى 6,801.61 نقطة ، وانخفض مؤشر الرئيسي 50 بنسبة 0.69 % ، عند مستوى 4.944.58 نقطة ، وتقلص مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 0.12 % ، عند مستوى 4,829.59 نقطة ، كما خسر مؤشر السوق العام نحو 0.81 % ،عند مستوى 6,139.69 نقطة.

وسجلت القيمة المتداولة 33,397,713.61 دينار، بينما بلغت كمية التداولات نحو 190,646,053 سهم ، بعدد 7,739 صفقة.

وتصدر سهم ” كامكو ” قائمة الارتفاعات بنسبة 10.66 % ، بينما تصدر سهم ” امتيازات ” قائمة الانخفاضات بنسبة 17.76 %.

كما تصدر سهم ” أرزان” كمية التداولات و المرتفع بنسبة 0.76 % ، كما تصدر سهم ” وطني” قيمة التداولات و المنخفض بنحو 0.98 %.

و على مستوى القطاعات ، فقد انخفض مؤشر قطاع الاتصالات عند مستوى 1.059.31 نقطة، و هبط مؤشر قطاع البنوك عند مستوى 1,451.89 نقطة، وتقلص مؤشر قطاع التأمين عند مستوى 977.24 نقطة، و صعد مؤشر قطاع التكنولوجيا عند مستوى 501.25 نقطة ، ونما مؤشر قطاع الخدمات الاستهلاكية عند مستوى 1.005.62 نقطة ، وارتفع مؤشر قطاع الخدمات المالية عند مستوى 1,068.15 نقطة ، و استقر مؤشر قطاع الرعاية الصحية عند مستوى 851.29 نقطة ، و تقلص مؤشر قطاع السلع الاستهلاكية عند مستوى 627.31 نقطة ، بينما تراجع مؤشر قطاع الصناعة عند مستوى 909.91 نقطة ، و نزل مؤشر قطاع العقارات عند مستوى 1.054.57 نقطة، استقر مؤشر قطاع المنافع عند مستوى 1,000.00 نقطة، كما هبط مؤشر قطاع المواد الاساسية عند مستوى 846.29 نقطة، و انخفض مؤشر قطاع النفط و الغاز عند مستوى 1,301.35 نقطة.

وفي الإمارات ،اختتم مؤشر سوق دبي المالي جلسة التداولات على استقرار ، عند مستوى 2749 نقطة ، وبتداولات بلغت قيمتها الإجمالية 285 مليون درهم.

وتم التداول على أسهم 34 شركة ، ارتفعت منها أسهم 12 شركة ، وتقلصت أسهم 19 شركات، بينما استقرت أسهم 3 شركات.

وتراجع سهم أرامكس بنسبة 1.1% ، عند 3.54 درهم، وبتداولات قاربت 28 مليون سهم، كما هبط سهم أرابتك بنسبة 5.2% ، عند 0.81 درهم، وبتداولات قاربت 13 مليون سهم.

وزاد سهم إعمار العقارية بنسبة 1.3% ،عند 3.94 درهم، وبتداولات قاربت 11 مليون سهم، بينما استقر سهم الإتحاد العقارية عند سعره السابق 0.226 درهم، وبتداولات تجاوزت 74 مليون سهم.

وجاء سهم سهم دي إكس بي إنترتينمنتس الأكثر تداولا والمرتفع بنسبة 3.7%، عند 0.197 درهم، وبتداولات قاربت 76 مليون سهم.

بينما  اختتم مؤشر سوق أبو ظبي للأوراق المالية جلسة التداولات على انخفاض بنسبة 0.53 % ، عند مستوى 5056 نقطة ، وسط قيمة تداولات بلغت قيمتها الإجمالية 90 مليون درهم.

وتراجع سهم الدار العقارية بأقل من 1% ،عند 2.22 درهم، وبتداولات قاربت 6 ملايين سهم، و انخفض سهم منازل بأقل من 1% ، عند 0.41 درهم، وبتداولات قاربت 5 ملايين سهم.

وصعد سهم طاقة بنسبة 3.6%، عند 0.725 درهم، وبتداولات تجاوزت 4 ملايين سهم ، وزاد سهم إشراق للاستثمار بنسبة 3.4% ، عند 0.335 درهم، وبتداولات تجاوزت 3 ملايين سهم.

وفي العراق ، أنهى المؤشر العام للبورصة جلسة التداولات  على ارتفاع بنسبة 0.05 %، عند مستوى 459.47 نقطة ، رابحاً نحو 0.21 نقطة ، مقارنة بجلسة أمس.

وتم التداول على أسهم 32 شركة ، من أصل 102 شركة مقيدة في السوق، ارتفعت منها أسهم 11 شركة ، وانخفضت أسهم 7 شركات ، بينما استقرت أسهم 14 شركة.

وسجلت قيمة التداولات نحو 840,190,442 دينار ، بينما بلغت عدد الأسهم نحو 1,445,909,907 سهم ، بعدد صفقات بلغت نحو 385 صفقة.

وسجل عدد الاسهم المشتراة من المستثمرين غير العراقيين في السوق النظامي 1.014 مليار سهم بقيمة بلغت 302.351 مليون دينار من خلال تنفيذ 59 صفقة، على أسهم شركتين.

وسجل عدد الاسهم المباعة من المستثمرين غير العراقيين في السوق النظامي 195.885 مليون سهم بقيمة بلغت 318.636 مليون دينار من خلال تنفيذ 70 صفقات، على أسهم 5 شركات.

وسجل عدد الاسهم المشتراة من المستثمرين غير العراقيين في السوق الثاني 760 ألف سهم بقيمة بلغت 1.824 مليون دينار من خلال تنفيذ صفقة واحدة، على أسهم شركة واحدة.

وتصدر الارتفاعات سهم مصرف بابل بنسبة 10.00 % ، بينما تصدر الانخفاضات سهم مصرف الائتمان بنسبة 5.13 %.

وجاء سهم سهم مصرف بغداد الأكثر نشاطاً من حيث الأسهم و المرتفع عند 3.57 % ، كما جاء سهم مصرف بغداد الأكثر نشاطا من حيث القيمة ، و المرتفع عند3.57 %.

وفي فلسطين ، اختتمت مؤشرات البورصة جلسة التداولات  على ارتفاع ، حيث زاد مؤشر القدس بنسبة 0.19 %، عند مستوى 535.49 نقطة ، رابحاً نحو 1.00 نقطة، مقارنة بجلسة أمس.

وسجلت القيمة المتداولة نحو 309,532.31 دولار، بينما سجل حجم التداول نحو 229,935 سهم ، بعدد صفقات بلغ نحو 60 صفقة.

كما ارتفع المؤشر العام بنسبة 0.25 %، عند مستوى 298.58 نقطة.

وتم التداول على أسهم 9 شركة ، ارتفعت منها أسهم 5 شركات ، بينما استقرت أسهم 4 شركات .

وعلى مستوى القطاعات فقد ارتفع مؤشر قطاع البنوك بنسبة 0.53 % ، عند مستوى 148.64 نقطة ، و نما مؤشر قطاع الإستثمار بنسبة 0.31 % ، عند مستوى 28.07 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع التأمين ، عند مستوى 98.16 نقطة، و بينما ارتفع قطاع الخدمات بنسبة 0.10 % ، عند مستوى 42.59 نقطة ، و استقر مؤشر قطاع الصناعة ،عند مستوى 97.17 نقطة .

وفي البحرين ،  اختتم المؤشر العام للبورصة جلسة التداولات  على تراجع بنسبة 0.17 %، عند مستوى 1,659.98 نقطة ، فاقداً نحو2.80 نقطة .

وسجلت كمية التداول نحو 4,907,669.00 سهم، كما سجلت قيمة التداولات نحو 939,380.19 دينار، كما بلغت القيمة السوقية للأسهم نحو 10,451,418,180 دينار.

وعلى مستوى القطاعات ، فقد تراجع مؤشر قطاع البنوك التجارية بنسبة 8.33 %، عند مستوى 4,103.36 نقطة ، وتقلص مؤشر قطاع الاستثمار بنسبة 1.80 % ، عند مستوى 707.20 نقطة ، و استقر مؤشر قطاع التأمين ،عند مستوى 1,537.48 نقطة ، وارتفع مؤشر قطاع الخدمات 0.27 %، عند مستوى 1,478.98 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع الفنادق و السياحة ،عند مستوى 2,213.15 نقطة ، كما استقر مؤشر قطاع الصناعة ، عند مستوى 717.96 نقطة.

و تصدر الارتفاعات سهم المصرف الخليجي التجاري بنسبة 8.11 % ، وزاد سهم بنك البحرين والكويت بنسبة 4.83 % ، و ارتفع سهم زين البحرين بنسبة 0.89 % ، و ارتفع سهم شركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية بنسبة 0.25 %.

بينما تصدر التراجعات سهم البنك الأهلي المتحد بنسبة 1.47 % ، وتقلص سهم إي بي إم تيرمينالز البحرين بنسبة 1.43 %، ونزل سهم مجموعة جي اف اتش المالية بنسبة 1.26 %، وتقلص سهم مجموعة البركة المصرفية بنسبة 0.63 %، وتقلص سهم شركة البحرين للتسهيلات التجارية بنسبة 0.37 % .

وفي الأردن ،  أغلق المؤشر العام لبورصة عمَّان جلسة التداولات  على ارتفاع بنسبة 0.16 %، عند مستوى 1.861.65 نقطة ، فاقداً نحو 3.49 نقطة ، مقارنة بجلسة أمس.

وبلغ حجم التداول نحو 4.2 مليون دينار ، كما بلغ عدد الأسهم المتداولة نحو 4.1 مليون سهم ، كما بلغ عدد العقود نحو 2072 عقد .

وتم التداول على أسهم 104 شركة ، انخفض منها أسهم 30 شركة ، وارتفع أسهم 32 شركة ، بينما استقرت أسهم 42 شركة.

و تصدر الارتفاعات سهم الاتحاد لتطوير الاراضي بنسبة 5.00 %، وزاد سهم حديد الأردن بنسبة 3.57 %، ونما سهم الحياة بنسبة 3.50 %، وارتفع سهم Taameer Jordan بنسبة 3.44 %، وصعد سهم مجموعة أوفتك القابضة بنسبة 2.94 %.

وفي المقابل تصدر الانخفاضات سهم الوطنية لصناعة الكابلات والأسلاك الكهربائية بنسبة 8.25 % ، و تقلص سهم مجمع الضليل الصناعي العقاري بنسبة 3.70 %، ونزل سهم مصانع الاتحاد لانتاج التبغ والسجائر بنسبة 3.26 %، وتراجع سهم البلاد للخدمات الطبية بنسبة 2.89 % ، تبعه سهم شركة الركائز للاستثمارات بنسبة 2.77 %.

وفي قطر ،  اختتم المؤشر العام للبورصة جلسة التداولات  على ارتفاع ، بنسبة 0.69 %، عند مستوى 9.775.75 نقطة، رابحاً نحو 66.65 نقطة .

وتم التداول على أسهم 47 شركة ، ارتفعت منها أسهم 32 شركات ، وتراجعت أسهم 14 شركة ، بينما استقرت أسهم شركة واحدة.

وسجل حجم التداولات نحو 106,747,589 سهم ، بينما بلغت قيمة التداولات نحو 223,281,021.71 ريال ، بعدد صفقات بلغ نحو 6.914 صفقة.

وعلى مستوى القطاعات ، فقد ارتفع مؤشر قطاع البنوك و الخدمات المالية بنسبة 0.85 % ، عند مستوى 4.175.55 نقطة ، و وزاد مؤشر قطاع الصناعة نحو 0.68 % ، عند مستوى 2.532.21 نقطة، كما ارتفع مؤشر قطاع النقل بنسبة 2.33 %، عند مستوى 2.329.85 نقطة، وزاد مؤشر قطاع العقارات بنسبة 1.18 % ، عند مستوى 1.397.07 نقطة ، ونزل مؤشر قطاع التأمين بنسبة 0.16 % ، عند مستوى 2.629.11 نقطة، ونزل مؤشر قطاع الاتصالات بنسبة 1.32 %، عند مستوى 838.15 نقطة ، كما زاد مؤشر قطاع البضائع و الخدمات الاستهلاكية نحو 0.32 % ، عند مستوى 7.797.31 نقطة.

وفي السودان ، أنهى المؤشر العام لسوق الخرطوم للأوراق المالية جلسة التداولات على استقرار ،عند مستوى 16,733.280 نقطة .

وبلغت قيمة التدولات نحو48,298,321.140 جنيه ، بينما سجلت كمية التداوت 87,878 سهم ، بعدد صفقات بلغ نحو 205 صفقة.

وتم التداول على أسهم 14 شركة ، ارتفعت منها أسهم 6 شركات ، استقرت منها أسهم 8 شركات .

واستقر مؤشر قطاع البنوك و شركات الاستثمار ، عند مستوى 5,601.050 نقطة، كما استقر مؤشر قطاع التأمين عند مستوى 2,000.000 نقطة ، واستقر مؤشرقطاع الصناعة ، عند مستوى 4.344.200 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع التجارة ، عند مستوى 134,026.0290 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع الاستثمار و التنمية عند مستوى 2,034.700 نقطة، واستقر مؤشر قطاع الزراعة عند مستوى 2,000.000 ، كما استقر قطاع الاتصالات والوسائط ، عند مستوى 6,787.170 نقطة ، واستقر مؤشر قطاع شركات الوساطة عند مستوى 2,306.520 نقطة.

وفي لبنان ،  أنهت بورصة بيروت جلسة التداولات على انخفاض بنسبة 0.03 % ، حيث بلغت قيمة رأس المال للشركات المدرجة نحو 6,122 مليون دولار .

وبلغت حجم التداول نحو 224,979 سهم ، بينما سجلت قيمة التداولات نحو 452,305 دولار ، بعدد صفقات بلغ نحو 26 عملية.

وتم التداول على أسهم 3 شركات ، تراجعت منها أسهم شركتين ، واستقرت أسهم شركتين .

وفي تونس ، اختتمت مؤشرات البورصة جلسة التداولات  على ارتفاع ، إذ صعد مؤشر توناندكس بنسبة 0.16 % ، عند مستوى 7.149.78 نقطة .

و زاد مؤشر ” توناندكس 20 ” بنسبة 0.13 % ، عند مستوى 3.135.95 نقطة.

وتم التداول على أسهم 63 شركة ، ارتفعت منها أسهم 32 شركة ، وانخفضت أسهم 19 شركة ، بينما استقرت أسهم 12 شركة.

و سجل عدد الأسهم المتداولة 521.023 سهم ، وبلغ حجم التداولات نحو 3.128.798 دينار .

وتضمنت الأسهم المرتفعة سهم المعامل الآلية بالساحل بنسبة 5.08 %، وزاد سهم آي تاك بنسبة 2.77 %، وزاد سهم الشركة التونسية للبنك بنسبة 2.54 %، و ارتفع سهم الشركة العصرية للايجار المالي بنسبة 2.53 % ، ونما سهم السكني بنسبة 2.19 %.

بينما تضمن الانخفاضات سهم بنك تونس والامارات بنسبة 3.00 %، تبعه سهم شركة الصناعات الكيميائية للقليور بنسبة 2.51 % ، ونزل سهم شركة مونويري بنسبة 1.79 % ، تبعه سهم مجمع وان تاك بنسبة 1.53 % ونزل سهم الخطوط التونسية بنسبة 1.40 %.

وفي المغرب ، اختتمت مؤشرات بورصة الدار البيضاء جلسة التداولات على تراجع ، حيث انخفض مؤشر مازي بنسبة 0.61 %، عند مستوى 12.263,19 نقطة.

ونزل مؤشر FTSE CSE Morocco 15 بنسبة 0.75 % ، عند مستوى 10.905.17 نقطة.

وتقلص مؤشر Casablanca ESG 10 بنسبة 0.69 %، مستوى 943.78 نقطة.

ونزل مؤشر مادكس العالم نحو 0.61 % ، عند مستوى 10.005.50 نقطة .

كما هبط مؤشر FTSE CSE Morocco All-Liquid بنحو 0.56 %، عند مستوى 10.458.09 نقطة .

وسجل حجم المعاملات نحو 107.151,991.21 درهم

وتصدر سهم لوسيور كريسطال الارتفاعات بنسبة 3.06 %، بينما تصدر سهم ستروك للصناعة بنسبة 9.43 % .

وعلى مستوى القطاعات ، فقد ارتفعت قطاعين في مقدمتها كهرباء بنسبة 1.09 % ، وانخفض 16 قطاعا في مقدمتها الهندسيات و التجهيزات الصناعية بنسبة 7.54 % ، بينما استقر 6 قطاعات.

وفي أسواق الذهب ، اختتمت أسعار الذهب الأصفر و الأسود جلسة التداولات على تباين ، إذ زاد الأصفر ، واستقر الأسود ، مع خسائر الأسهم وسط مخاوف من التداعيات السلبية لفيروس “كورونا” .

أولاً الذهب الأصفر ، اختتمت أسعار الذهب جلسة التداولات  على ارتفاع ، بأكثر من 17 دولاراً ، لتسجل أعلى مستوى في 7 سنوات مع خسائر الأسهم وسط مخاوف من التداعيات السلبية لفيروس “كورونا”.

وزاد سعر العقود الآجلة للذهب تسليم شهر أبريل/نيسان بنحو 1.1 %، وهو ما يعادل 17.20 دولار ليصعد إلى مستوى 1603.60 دولار للأوقية وهو أعلى مستوى لهذا العقد الأكثر نشاطاً منذ مارس/آذار لعام 2013.

كما صعد سعر التسليم الفوري للمعدن النفيس بنحو 1.2 %، أو ما يوازي 20.10 دولار ليصل إلى مستوى 1601.14 دولار للأوقية.

وخلال ذلك، ارتفع المؤشر الرئيسي للدولار والذي يتبع أداء الورقة الخضراء أمام ست عملات رئيسية بنحو 0.4 %، ليصل إلى 99.385.

وجاءت مكاسب الذهب مع خسائر ملحوظة للأسهم الأمريكية خلال التعاملات حيث فقد “داو جونز” أكثر 200 نقطة.

وتجددت رغبة المستثمرين في حيازة أصول الملاذ الآمن بعد أن أكدت شركة “آبل” بأنها من غير المرجح أن تحقق الشركة مستهدف المبيعات الخاص بها خلال أول 3 أشهر من العام الحالي، بسبب تأثير فيروس “كورونا” على الإنتاج والطلب في الصين.

ويعتبر الذهب بمثابة ملاذ آمن في أوقات الأزمات أو عدم اليقين الاقتصادي والسياسي والجيوسياسي.

وعلى صعيد تطورات “كورونا” أعلنت الحكومة الصينية تأكيد ما يزيد عن 72.4 ألف حالة إصابة و1868 حالة وفاة في الصين حتى الآن.

وتأتي مكاسب المعدن الأصفر على الرغم من صعود الدولار لأعلى مستوى في 5 أشهر مع تراجع اليورو وبعد بيانات اقتصادية كشفت عن ارتفاع الإنتاج الصناعي في نيويورك بأكثر من التوقعات.

في حين تراجعت ثقة بناة المنازل في الولايات المتحدة لكنها لا تزال قرب أعلى مستوى منذ 2017.

ثانياً الذهب الأسود ، اختتمت أسعار الخام الأمريكي ” نايمكس ” جلسة التداولات على استقرار ، ليتخلص من خسائر تجاوزت 2 %، خلال الجلسة بسبب تجدد المخاوف بشأن التأثير الاقتصادي لتفشي فيروس كورونا في الصين.

واستقر سعر العقود الآجلة لخام “نايمكس” الأمريكي تسليم شهر مارس/آذار عند 52.05 دولار للبرميل، بعد أن كان متراجعاً عند 50.88 دولار للبرميل خلال الجلسة.

بينما ارتفع سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر أبريل/نيسان هامشياً بنحو 0.07 %، عند مستوى 57.71 دولار للبرميل بعد أن سجل مستوى 56.30 في وقت سابق من التعاملات.

وجاءت الخسائر في الذهب الأسود خلال الجلسة بالتزامن مع التراجع في الأسواق المالية العالمية وتكهنات أن يؤدي الفيروس الصيني إلى تأثيرات سلبية على سوق النفط لكنه تخلص منها عند التسوية.

وبالنسبة لتطورات “كورونا”، أعلنت الحكومة الصينية تأكيد ما يزيد عن 72.4 ألف حالة إصابة ووفاة 1868 شخصاً في الصين حتى الآن، لكن مع ذلك فإن عدد الحالات المصابة تراجع دون 2000 شخص للمرة الأولى منذ أواخر الشهر الماضي.

ويراقب المستثمرون باهتمام قرار منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” وحلفاؤها، بما في ذلك روسيا بشأن اقتراح تعميق خفض مستويات الإنتاج لتشديد الإمدادات العالمية ودعم الأسعار.

وشهد إنتاج ليبيا من النفط هبوطاً حاداً منذ 18 يناير/كانون الثاني الماضي بسبب الحصار على الموانئ وحقول النفط، حيث قالت شركة النفط الوطنية الليبية، بالأمس، إن إنتاج النفط بلغ 135.745 ألف برميل يومياً أمس الإثنين، مقارنة مع 1.2 مليون برميل يومياً قبل التوقف.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock