اخبار عاجلةاخر الاخباراقتصاد عالمياقتصاد عربيالرئيسية

ملخص لأسواق المال اليوم ” الجمعة “… ارتفاع الأسهم الأمريكية و الأوروبية و اليابانية … وتراجع العربية … وتباين الصينية

ملخص لأسواق المال اليوم " الجمعة "... ارتفاع الأسهم الأمريكية و الأوروبية و اليابانية ... وتراجع العربية ... وتباين الصينية

أربيان بزنس مصر : شهدت أسواق المال اليوم الجمعة ، آخر جلسات الأسبوع ، حالة من شبه الاستقرار ، و التي انعكست على جميع الأسواق ، إذ ارتفعت الأسهم الأمريكية و الأوروبية و اليابانية بينما تباينت الصينية و تراجع العربية ، كما ارتفعت أسعار الذهب الأصفر و الأسود.

أولاً الأسواق العالمية ، اختتمت مؤشرات أسواق المال العالمية جلسة التداولات على ارتفاع ، حيث صعدت الأسهم الأمريكية والأوروبية واليابانية ، بينما تباينت الصينية.

في وول ستريت ، اختتمت مؤشرات الأسهم الأمريكية جلسة التداولات ، على ارتفاع ، بعد بيانات اقتصادية، لتسجل مكاسب أسبوعية.

وصعد مؤشر “داو جونز” الصناعي بنسبة 0.2 %، عند مستوى 29348 نقطة، مُحققاً مكاسب أسبوعية بنسبة 1.8 %، أو ما يعادل 525 نقطة، وارتفع مؤشر “ستاندرد آند بورز” بنسبة 0.4 %، عند مستوى 3329 نقطة، مُسجلاً مكاسب أسبوعية بنسبة 2 % ، كما زاد مؤشر “ناسداك” بنسبة 0.3 %، عند مستوى 9388 نقطة، مُسجلاً مكاسب أسبوعية بنحو 2.3 %.

وتلقت “وول ستريت” الدعم من بيانات اقتصادية إيجابية في الصين، حيث ارتفع الإنتاج الصناعي بأكثر من التوقعات، في حين تباطأ نمو ثاني أكبر اقتصاد حول العالم إلى 6.1 %، خلال 2019 لكنها جاء وفقاً للتقديرات.

وفي الولايات المتحدة، ارتفعت عمليات البدء في بناء المنازل الأمريكية بنحو 17 %، خلال الشهر الماضي لتسجل أعلى مستوى في 13 عاماً، بينما تراجع الإنتاج الصناعي خلال نفس الفترة بنحو 0.3 %.

في حين تراجعت ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة بما يخالف التوقعات، فيما انخفضت فرص العمل المتاحة في أكبر اقتصاد عالمي لأدنى مستوى في عامين.

وتخيم حالة التفاؤل بشأن التجارة على معنويات المستثمرين بعد توقيع المرحلة الأولى من الصفقة التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم.

وفي أسواق دول القارة العجوز ، اختتمت مؤشرات الأسهم الأوروبية جلسة التداولات  على ارتفاع ، لأعلى مستوى على الإطلاق ، مسجلةً مكاسب أسبوعية، وذلك بدعم من أسهم شركات قطاع الموارد الأساسية الذي ارتفع بنحو 2%، وبعد إعلان بيانات اقتصادية.

وزاد مؤشر “ستوكس يوروب 600” بنسبة 1%، أو أربع نقاط ، عند مستوى 425 نقطة ، وهو أعلى مستوى على الإطلاق، مسجلاً مكاسب أسبوعية بنسبة 1.4% ، وارتفع مؤشر “داكس” الألماني بنسبة 0.7% ، عند مستوى 13526 نقطة، ونما مؤشر “فوتسي100” البريطاني بنسبة 0.9% ، عند مستوى 7675 نقطة، كما زاد مؤشر “كاك” الفرنسي بنسبة 1% ، عند مستوى 6101 نقطة.

وأظهرت بيانات اقتصادية اليوم نمو الاقتصاد الصيني بأبطأ وتيرة منذ عام 1990 خلال العام الماضي وذلك بنسبة 6.1%،كما كشفت بيانات تراجع مبيعات التجزئة في المملكة المتحدة بنسبة 0.6% خلال ديسمبر.

وفي بكين ، اختتمت مؤشرات الأسهم الصينية جلسة التداولات على تباين ، بعد الإفصاح عن بيانات اقتصادية والتي جاءت بما يتماشى مع توقعات المحللين.

و استقر مؤشر “شنغهاي المركب” الصيني ، عند مستوى 3075.50 نقطة، بينما ارتفع مؤشر “سي.إس.آي 300” بنسبة تزيد عن 0.1 %، عند مستوى 4154.8 نقطة.

وأصدرت الصين اليوم أرقام الناتج المحلي الإجمالي في العام الماضي، والتي جاءت وفقاً لتوقعات المحللين، كما نما الاقتصاد بنسبة 6 %، على أساس سنوي في الربع الرابع من عام 2019 بعد أن شهد أدنى وتيرة في 27 عاماً خلال الربع الثالث.

ومن بين العوامل الأخرى، يتعرض نمو الصين للضغوط جراء النزاع التجاري مع واشنطن، قبل أن توقع الصفقة التجارية في وقت سابق من الأسبوع الجاري والتي تضمنت بعض الإعفاءات الجمركية.

وكشفت بيانات في وقت سابق من هذا الأسبوع كذلك أن صادرات البلاد ارتفعت للمرة الأولى في خمسة أشهر خلال ديسمبر/كانون الأول، وأن الواردات تجاوزت التقديرات.

وفي طوكيو ، اختتمت مؤشرات الأسهم اليابانية جلسة التداولات على ارتفاع ، بدعم آمال تعافي الطلب العالمي إضافة إلى ضعف قيمة العملة المحلية للبلاد.

وزاد مؤشر “نيكي” الياباني بنسبة 0.5 %، عند مستوى 24041.3 نقطة وهو أعلى مستوى منذ أكتوبر/تشرين الأول عام 2018، مسجلاً مكاسب أسبوعية بنحو 0.8 %.

وصعد مؤشر توبكس الأوسع نطاقاً، بنسبة 0.4 %، عند مستوى 1735.4 نقطة.

وتخلصت الأسواق من التوترات التجارية بين أكبر اقتصادين حول العالم بعد التوقيع الرسمي من جانب الولايات المتحدة والصين على المرحلة الأولى من الصفقة التجارية في وقت سابق من هذا الأسبوع.

كما أن تراجع حالة عدم اليقين جراء التوترات في الشرق الأوسط عززت الطلب على الأصول الخطرة من قبل المستثمرين وعززت آمال انتعاش النمو والطلب العالمي.

ثانياً الأسواق العربية ، أنهت غالبية مؤشرات البورصة العربية المتداولة خلال اليوم الجمعة على انخفاض ، حيث انضمت بورصة ، بيروت و تونس للقائمة الخضراء وفي المقابل ، انضمت بورصة الدار البيضاء ، للقائمة الحمراء ، في حين أغلقت كلَّ من بورصة مصر ، سوق دبي المالي ، البحرين ، السوق الموازية – ” نمو” ، فلسطين ، قطر، السوق السعودي – ” تاسي، سوق أبو ظبي للأوراق المالية الكويت ، العراق ، عمَّان ، مسقط أبوابها رسمياً أمس الخميس آخر جلسات الأسبوع.

في لبنان ،  أنهت بورصة بيروت جلسة التداولات  على انخفاض بنسبة 0.27 % ، حيث بلغت قيمة رأس المال للشركات المدرجة نحو 7,180 مليون دولار .

وبلغت حجم التداول نحو 66,646 سهم ، بينما سجلت قيمة التداولات نحو 571,475 دولار ، بعدد صفقات بلغ نحو 56 عملية.

وتم التداول على أسهم 3 شركات ، ارتفعت منها سهم شركة واحدة ، وتراجعت أسهم شركتين .

وفي تونس ،  اختتمت مؤشرات البورصة جلسة التداولات على تراجع ، إذ انخفض مؤشر توناندكس بنسبة 0.20%، عند مستوى 6.903.63 نقطة .

و نزل مؤشر ” توناندكس 20 ” بنسبة 0.25 % ، عند مستوى 3.018.89 نقطة.

وتم التداول على أسهم 65 شركة ، ارتفعت منها أسهم 20 شركة ، وانخفضت أسهم 33 شركة ، بينما استقرت أسهم 12 شركة.

و سجل عدد الأسهم المتداولة 448.665 سهم ، وبلغ حجم التداولات نحو 2.654.123 دينار .

وتضمنت الأسهم المرتفعة سهم شركة المغارة العامة بنسبة 6.05 %، وزاد سهم شركة إلكتروستار بنسبة 5.22 %، وزاد سهم آر ليكيد تونس بنسبة 4.27 %، و ارتفع سهم الشركة التونسية لأسواق الجملة بنسبة 2.97 % ، ونما سهم مصنع الورق الخشبي بالجنوب بنسبة 2.68 %.

بينما تضمن الانخفاضات سهم تونس لمجنبات الأليمنيوم بنسبة 3.47 %، تبعه سهم مجمع دليس القابضة بنسبة 2.79 % ، ونزل سهم البنك العربي لتونس بنسبة 2.77 % ، تبعه سهم شركة الاستثمار تونافست بنسبة 2.04 % ونزل سهم التجاري للإيجار المالي بنسبة 2.03 %.

وفي المغرب ،  اختتمت غالبية مؤشرات بورصة الدار البيضاء جلسة التداولات على ارتفاع ، حيث زاد مؤشر مازي بنسبة 0.77 %، عند مستوى 12.486,85 نقطة.

و ارتفع مؤشر FTSE CSE Morocco 15 بنسبة 0.80 %، عند مستوى 11.146.22 نقطة.

بينما تقلص مؤشر Casablanca ESG 10 بنسبة 0.04 %، مستوى 962.10 نقطة.

كما صعد مؤشر مادكس العالم نحو 0.77 % ، عند مستوى 10.188.00 نقطة .

و ارتفع FTSE CSE Morocco All-Liquid بنسبة 0.40 %، عند مستوى 10.710.33 نقطة .

وسجل حجم المعاملات نحو 442.943,955.57 درهم

وتصدر سهم اب مغرب كوم الارتفاعات مجموعة م2م بنسبة 9.21 %، بينما تصدر سهم مجموعة م2م بنسبة 9.99 %.

وعلى مستوى القطاعات ، فقد ارتفعت 15 قطاعات في مقدمتها النفط و الغاز بنسبة 2.60 % ، وانخفض 6 قطاعاً في مقدمتها المناجم بنسبة 0.91 % ، بينما استقر 3 قطاعات.

وفي أسواق الذهب ،اختتمت أسعار الذهب الأصفر و الأسود جلسة التداولات على ارتفاع ، إذ صعد الأصفر و الأسود ، بعد البيانات الاقتصادية بشأن الصين ومنصات التنقيب عن الخام.

أولاً الذهب الأصفر ، اختتمت أسعار الذهب جلسة التداولات  على ارتفاع ، بعد بيانات اقتصادية، لكنها تسجل خسائر أسبوعية.

وزاد سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب تسليم شهر فبراير/شباط بنحو 0.6 %، أو ما يعادل 9.80 دولار ليصل إلى 1560.30 دولار للأوقية.

كما ارتفع سعر التسليم الفوري للذهب بنسبة 0.5 %، أو 8.56 دولار ، عند 1561.07 دولار للأوقية

وخلال ذلك، ارتفع المؤشر الرئيسي للدولار والذي يرصد أداء الورقة الأمريكية مقابل 6 عملات رئيسية بنسبة 0.3 %، عند مستوى 97.608.

ويأتي صعود المعدن الأصفر مع بيانات غلب عليها الطابع السلبي مع تراجع ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة بعكس التوقعات.

كما هبط الإنتاج الصناعي في الولايات المتحدة بعكس المتوقع خلال الشهر الماضي، وتراجعت فرص العمل المتاحة في أكبر اقتصاد حول العالم لأدنى مستوى في عامين.

في حين كان البيان الإيجابي هو ارتفاع عمليات بدء بناء المنازل الأمريكية بنحو 17 %، لتصل لأعلى مستوى في 13 عاماً.

وبحسب بيانات أخرى صادرة اليوم، فإن اقتصاد الصين تباطأ لأدنى مستوى في 29 عاماً خلال عام 2019 مع تسجيله نمو بنحو 6.1 %، مقابل ارتفاع 6.6 %، في عام 2018.

وتأتي مكاسب الذهب رغم ارتفاع الدولار وصعود الأسهم الأمريكية لمستويات قياسية جديدة.

وخلال الأسبوع الجاري، تأثر المعدن النفيس سلباً مع توقيع الصفقة التجارية المبدئية بين الولايات المتحدة والصين، ليسجل خسائر أسبوعية إن كانت طفيفة حيث بلغت 20 سنتاً فقط.

ثانياً الذهب الأسود ، اختتمت أسعار الخام الأمريكي ” نايمكس ” جلسة التداولات على ارتفاع ، بعد البيانات الاقتصادية بشأن الصين ومنصات التنقيب عن الخام، لكنها تسجل خسائر للأسبوع الثاني على التوالي.

وصعد سعر العقود المستقبلية لخام نايمكس الأمريكي تسليم شهر فبراير/شباط بنسبة 0.03 %، أو سنتين فقط ، عند 58.54 دولار للبرميل ، مسجلاً خسائر أسبوعية بنسبة 0.8 %،.

كما ارتفع سعر العقود الآجلة لخام برنت القياسي تسليم شهر مارس/آذار بنحو 0.4 %، عند 64.87 دولار للبرميل.

وكشفت بيانات شركة “بيكر هيوز” عن ارتفاع عدد منصات التنقيب عن النفط في الولايات المتحدة بنحو 14 منصة خلال الأسبوع الجاري لتصل إلى 673 منصة.

بينما أظهرت بيانات اقتصادية اليوم أن الصين، والتي تعد أكبر مستورد للنفط الخام، شهدت تباطؤاً في نمو اقتصادها خلال عام 2019 من 6.6 %، إلى 6.1 %، وهي أدنى وتيرة ارتفاع في 29 عاماً.
وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، وقعت الولايات المتحدة على المرحلة الأولى من الصفقة التجارية مع الصين، وهي الخطوة التي تأتي بعد حوالي 18 شهراً من النزاعات والاحتكاكات التجارية بين الجانبين.

وبالنظر إلى التطورات داخل سوق النفط في الأسبوع الجاري، فإن إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك” انخفض بنحو 161 ألف برميل يومياً في شهر ديسمبر/كانون الأول في حين صعد إنتاج النفط إلى مستوى قياسي عند 13 مليون برميل يومياً.

وفي الوقت نفسه، قدمت وكالة الطاقة الدولية نظرة قاتمة بشأن مستقل سوق النفط في عام 2020، معتقدة أن إمدادات الخام قد تتجاوز الطلب على الخام من منظمة أوبك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock